موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة9 يونيو 2019 14:33
للمشاركة:

شباك الأحد: بيوت طهران المتآكلة تنتظر الترميم وحياة الخميني بقلم ألماني

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

انتقدت وكالة أنباء فارس المحسوبة على الخط المحافظ عدم اتخاذ المعنيين في الحكومة لخطوات تعالج مشكلة البيوت القديمة المتآكلة التي يعيش فيها 15% من سكان العاصمة طهران.
وذكرت في تقرير خاص نشرته في القسم الاجتماعي أنها واحدة من أكبر المشكلات التي يعانيها بعض السكان، ممن يقطنون مناطق تقع في مركز المدينة وجنوبها وشرقها، حيث تتوزع أحياء بييوت مهترئة تصل مساحتها معاً إلى ما يقارب 3268 هكتارا.
وبحسب “فارس” ففي العام 2017 قامت السلطات المعنية في الحكومة، بوضع خطط لإعادة إعمار هذه البيوت كان من المفترض أن تُنفذ خلال ثلاث سنوات، مؤكدة عدم اتخاذ أي خطوات جادّة في هذا الصدد حتى اللحظة، مع أن وضع هذه المناطق يزداد سوءا.
وأوردت الوكالة تصريحاً لرئيس مؤسسة الإعمار في طهران كاوه حاجي قال فيه إن هناك خطة استراتيجية لإعادة إعمار هذه المناطق، مقدما وعودا بإتمامها في المستقبل القريب.

البطالة بالمرصاد للخريجين
نقلت صحيفة “اقتصاد آنلاين” عن محافظ طهران انوشيروان محسني بندبي تأكيده على ضرورة إيجاد حلول لمشكلة البطالة التي يعاني منها خريجو الجامعات في إيران، فرأى أن الحلول تبدأ من تحسين شروط العمل وبيئته بما يساهم برفع مستوى الإنتاج وتوفير فرص عمل.
وبحسب مركز الإحصاء الإيراني فإن 38% من خريجي الجامعات في البلاد عاطلون عن العمل، وهي النسبة التي كانت تبلغ 12% في العام 2017، وهو ما يعني تفاقم الأمر دون طرح حلول عملية.

النساء بعيدات عن المشاركة الاقتصادية
نشرت وكالة الأنباء الرسمية للجمهورية الإسلامية الإيرانية “ايرنا” تقريرا عن حجم المشاركة النسوية في التنمية الاقتصادية، والذي أكد أنها مشاركة ضئيلة مقارنة بدور النساء في المجتمع الإيراني، وهو الأمر المرتبط بغياب الشروط اللازمة لتقوية دور المرأة في هذا الإطار، بحسب الوكالة.
وذكرت “ايرنا” أن نسبة مشاركة النساء بلغت 16.2% في العام 2014، ولم تتغير كثيرا في العام 2018، إذ وصلت إلى 16.8% وحسب، وهذا يؤشر لإهمال دور المرأة رغم أن القانون يتيح لها المشاركة في المجالات الاقتصادية، ويمنحها تسهيلات كإجازة الأمومة التي تصل مدتها لستة أشهر، وحتى لتسعة في بعض المؤسسات، إضافة لإقرار قانون يحظر عليها العمل في وظائف شاقة قد تضر بها.
وطالبت “ايرنا” بمراقبة تنفيذ كل هذه القوانين، بدلاً من الاكتفاء بصكّها.

حياة الخميني بقلم ألماني
صدر في ألمانيا مؤخرا كتاب “عندما كان شابا” من تأليف الكاتب الألماني أومايما أولايك، والذي يقدّم ست عشرة قصة من حياة قائد الثورة الإسلامية روح الله الخميني في 43 صفحة.
وكتبت وكالة “مهر” للأنباء في تقرير نشرته بقسمها الثقافي أن الكتاب يتحدث في أجزاء منه عن مرحلة طفولة الخميني، إلى جانب تقديم قصص من مرحلة شبابه في أقسام أخرى منه.
وأشارت “مهر” أن الكاتب الألماني دوّن كتابه بلغة سلسة تناسب شريحة الشباب والمراهقين وتساعدهم في التعرّف على شخصية الإمام الراحل.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: