موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة2 يونيو 2019 17:27
للمشاركة:

شباك الأحد: هل يحدّ بناء 400 ألف وحدة سكنية من ارتفاع أسعار البيوت؟

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

بناء 400 ألف وحدة سكنية للفقراء
أصدر البنك المركزي الإيراني إحصائية كشف فيها عن حجم الارتفاع الحاصل على أسعار السكن والإيجار في البلاد، موضحاً أن ثمن المتر المربع للوحدة السكنية ارتفع إلى 850 $. و أفاد التقرير أن نسبة الارتفاع في أسعار السكن بإيران وصلت خلال الشهرين الماضيين إلى 11.5 و 12.5 % تراتبيا، كما كشفت الإحصائية عن ازدياد أسعار الإيجار بنسبة بلغت 22.6 %.
صحيفة “ستاره صبح” التي أوردت إحصائية البنك المركزي نقلت تصريحات وزير الطرق والتنمية الحضرية محمد سلامي التي كشف فيها عن مساعي وزارته الرامية لبناء 400 ألف وحدة سكنية في كل المحافظات الإيرانية خلال العامين الجاري والمقبل. سلامي أضاف أن الوزارة ستسلم تلك الوحدات للسكان وفق جداول زمنية، بهدف تلبية احتياجات المواطنين، إلى جانب الحد من الارتفاع الكبير في أسعار المساكن. وأكد الوزير أن هذه المشاريع السكنية يتم تشييدها من أجل مساعدة متوسطي الدخل والفقراء على حل أزمتهم السكنية في المستقبل.

محمد علي نجفي تعرض لمؤامرة
لا تزال قضية قتل السياسي الإصلاحي محمد علي نجفي لزوجته الثانية ميترا استاد، واعترافه بذلك للشرطة، وأمام التلفزيون محط استغراب لدى العديد من الشخصيات السياسية في البلاد. صحيفة “ستاره صبح” عرضت في هذا السياق تصريحات لوزير الحرس الثوري السابق محسن رفيق دوست أعرب خلالها عن عدم تصديقه بما حدث، لقناعته بأن هناك مؤامرة استهدفت نجفي الذي كان سليم النفس وهادئ وأخلاقي، على حد وصفه.
من جانبه، طالب مسؤول الشؤون الجنائية في الادعاء العام محمد شهرياري بتجريم هيئة الإذاعة والتلفزيون، لأنها أظهرت وجه المتهم دون غطاء، وبثت على شاشاتها أداة القتل التي يجب أن تكون حصراً في يد القضاء وفريق تحقيق الجرائم.

الأمهات يمنحن أبناءهن الجنسية
صدّق مجلس صيانة الدستور في إيران على منح الجنسية لأطفال النساء الإيرانيات المتزوجات من رجال أجانب بعدما كان مجلس الشورى قد وافق على المشروع. و نقلت صحيفة “مردم سالارى” عن النائب الأول لرئيس الجمهورية الإيرانية إسحاق جهانغيري بأن المجلس وافق على تعديل قانون منج الجنسية للأطفال المولودين من زواج النساء الإيرانيات من رجال أجانب. كما سيحق للأمهات المطالبة بمنح أولادهن الجنسية الإيرانية قبل سن ال18 وهو ما أقره مجلس الشورى الإسلامي في طهران في الثاني عشر من شهر مايو الماضي.

أطباء التلفاز للترويج والدعاية فقط
انتقد نائب المدير العام لوزارة الصحة الإيراني ايرج حريرشي البرامج الحوارية التلفزيونية التي يتحدث عبرها الأطباء، مؤكداً أن حضور الأطباء على التلفاز يأتي بسبب سعيهم للترويج لأنفسهم ونشر إعلانات المنتجات الطبية، نافياً أن يكون هذا الحضور دليلاً على قوة الطبيب وخبرته في مجاله. ووفقاً لصحيفة “خراسان”، أوضح حريرشي خلال لقائه مع بعض الأطباء أن بعض القنوات تعرض منتج طبي لتقوية الشعر وتروج لفوائد صحية أخرى بشكل مبالغ فيه، وتستغل لذلك ترخيص وزارة الصحة الذي نبه حريرشي أنه ترخيص متعلق فقط بميزة تقوية الشعر الموجودة في المنتج ليس أكثر.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: