موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة21 مايو 2019 08:00
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: حرب التغريدات بين إيران وأميركا تشتعل والدولار ينخفض

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

جاده إيران- حسام أبو حسنة

في إطار الحديث عن التوتر بين إيران وأميركا خلال الفترة الاخيرة، صحيفة “جهان صنعت” أطلقت وصف “سجال في تويتر”، على حرب التصريحات المشتعلة بين طهران وواشنطن، لاسيما بعد سقوط صاروخ “كاتيوشا” في المنطقة الخضراء بالقرب من السفارة الأميركية ببغداد.
الصحيفة تابعت بالقول إن الهجوم حصل وسط تصاعد التراشق بين طهران وواشنطن، فعلّق مسؤول في الخارجية الأميركية لرويترز بعد سقوط الصاروخ بالقول إن أميركا ستحمّل إيران المسؤولية، إذا ما شنت قوات مدعومة من طهران أيّا من هذه الهجمات وبأن واشنطن سترد عليها طبقا لذلك.
وبعد ذلك، زادت حدّة حرب التغريدات، فكتب الرئيس الأميركي دونالد ترامب “إذا كانت إيران تريد القتال فستكون تلك نهايتها الرسمية، لا تهددوا الولايات المتحدة مرة أخرى”، ليردّ عليه وزير الخارجية محمد جواد ظريف بالقول “لا تهدد إيرانيّا أبدا، فالإيرانيون صامدون، جرّب الاحترام، فهو أكثر جدوى”.
ورأت “جهان صنعت” كذلك أن المواقف الأميركية تحمل تناقضا سياسيا، فيبدو أن الولايات المتحدة غير راغبة بالمواجهة العسكرية، بل تحاول تغيير سياسات الحكومة الإيرانية.

بين الصفحات الإيرانية: حرب التغريدات بين إيران وأميركا تشتعل والدولار ينخفض 1

على الصعيد المحلي، انتقد أستاذ العلوم السياسية صادق زيبا كلام في مقابلته مع صحيفة “آفتاب يزد” الإصلاحية تصريحات الرئيس حسن روحاني حول حاجته لذات الصلاحيات الممنوحة أثناء فترة الحرب العراقية الإيرانية ثمانينيات القرن الماضي، بهدف مواجهة التهديدات الأميركية الحالية وإدارة الأزمة الاقتصادية الداخلية.

ورأى زيبا كلام أن تصريح الرئيس عن صلاحياته المحدودة جاء متأخرا، وكان الأولى به أن يتحدث عن ذلك مع الشارع منذ الانتخابات الماضية.
كما اعتبر هذا الأستاذ أن ارتفاع نسبة التضخم الاقتصادي مرتبط بصلاحيات الحكومة، وتساءل عن قدرة روحاني على إطلاق تصريحات من هذا القبيل لو كان الوضع الاقتصادي أفضل مما هو عليه الآن، مستبعدا قدرته على ذلك، واعتبر أنه لا جدوى من صدور تصريحات كهذه، لافتا أن مبررات روحاني المتعلقة بامتلاكه صلاحيات محدودة أمر غير مقبول، حتى من قبل مؤيدي الرئيس أنفسهم، حسب وصفه.
كما نصح زيبا كلام الرئيس الإيراني بالعمل وفقا للدستور وبحسب الصلاحيات المتاحة، بغرض الإدارة وإصلاح الأزمة الداخلية وتأمين احتياجات الشعب، علّه يعوّض عن أخطاء حكومته خلال العامين الأخيرين.

بين الصفحات الإيرانية: حرب التغريدات بين إيران وأميركا تشتعل والدولار ينخفض 2

اقتصاديا، رأى النائب في البرلمان الإيراني علي غلمرادي في صحيفة “آفتاب اقتصادي”، بأن إيران تمتلك كافة الإمكانات اللازمة لتطوير الصناعات البتروكيماوية، وتستطيع اعتماد برنامج خاص بها، وأشار غلمرادي إلى أن قطاع البتروكيماويات يستطيع أن يسهم في ازدهار قطاعات كثيرة وإنعاش الاقتصاد الداخلي، ما سينعكس إيجابا على العملة المحلية.

بين الصفحات الإيرانية: حرب التغريدات بين إيران وأميركا تشتعل والدولار ينخفض 3

في سياق اقتصادي آخر، تناولت صحيفة “جوان” المحافظة، مسألة تحسن سعر العملة المحلية مقابل انخفاض سعر صرف الدولار، فبلغ الدولار الواحد 13 ألف تومان، وذكرت جوان في تقريرها أنه رغم المخاطر والضغوطات التي تتعرض لها البلاد اقتصاديا، إلا أن سوق صرف العملات المحلية تحسن قليلا.
وأوردت الصحيفة تحليلات لبعض الخبراء الاقتصاديين والتي خلصت إلى أن السبب في الهبوط الحاد لقيمة الدولار، يرتبط بزيادة الإمداد والضخ المالي، فيما نسب آخرون الأمر إلى تراجع احتمال وقوع حرب عسكرية مع أميركا، كما لفتت جوان إلى أن الفضل في ذلك يعود للبنك المركزي الإيراني، والذي كان سابقا يولي اهتماما أحادي الجانب بالسوق النقدية، إلا أنه ومع تقلبات الظروف السياسية اغتنم الفرصة للسيطرة أكثر على أسعار الصرف.

بين الصفحات الإيرانية: حرب التغريدات بين إيران وأميركا تشتعل والدولار ينخفض 4

جاده ايران واتساب
للمشاركة: