موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة19 مايو 2019 12:53
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: دعوات إلى عدم انتظار الدعم الروسي… وأميركا تمارس حربًا نفسية؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

جاده إيران- محمد علي

المدير العام الأسبق لإدارة الشرق الأوسط بوزارة الخارجية قاسم محب علي، أكّد أنّ التصريحات الأخيرة الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، حمّلت رسالة لطهران ماهيتها ألا تنتظر موسكو. وفي مقابلة مع صحيفة “ستاره صبح” أشار محب علي إلى أن تصريحات بوتين توحي لإيران بأن “الخروج من الاتفاق النووي في غير صالحها، لأنه سيؤدي إلى توجيه أصابع الاتهام إليها بدلاً من واشنطن”. محب علي شدّد على أن العلاقات مع أوروبا وأميركا، والنفوذ في شرق أوروبا وأوكرانيا،هي ملفات استراتيجية بالنسبة لروسيا، وستكون بالنسبة إليها أهم من العلاقات مع إيران.

بين الصفحات الإيرانية: دعوات إلى عدم انتظار الدعم الروسي... وأميركا تمارس حربًا نفسية؟ 1

وفي السياق نفسه، رأى الاستاذ الجامعي حسن هاني زاده في مقابلة مع الصحيفة نفسها، رأى أنّ أميركا دخلت مرحلة الحرب النفسية مع إيران بعد أن شدّدت الضغوط الاقتصادية عليها، ومنعتها من تصدير نفطها، وتسعى إلى خلق توترات داخلية في إيران. وخلص هاني زاده إلى أن واشنطن تحاول إجبار طهران على الاستسلام لها، بهدف الوصول إلى اتفاق نووي جديد.

من جانبه دعا الصحافي الإيراني مصطفى داننده في مقال نشرته ” أخبار صنعت”، إلى مدّ يد الصداقة نحو الدول الأوروبية والآسيوية، ولا سيّما دول الشرق الأوسط، لأجل كسر حلقة الحصار المفروضة على إيران، التي تهدف برأيه إلى إجبار طهران على الاستسلام. واعتبر دانتده أنّ انتفاء إمكانية التفاوض مع أميركا تحتم على المسؤولين الإيرانيين الجلوس مع قادة السعودية، والتباحث معهم بشأن المستقبل، وتابع قائلاً: “إنّ طهران إن استطاعت الوصول إلى لغة مشتركة مع الرياض حول الشرق الأوسط، فستحلّ مشكلاتها مع الإمارات والبحرين”. داننده دعا إلى طمأنة السعودية، وتعزيز إمكانية التعايش السلمي جنباً إلى جنب في المنطقة.

بين الصفحات الإيرانية: دعوات إلى عدم انتظار الدعم الروسي... وأميركا تمارس حربًا نفسية؟ 2

الكاتب حسن محمد رضائي رأى أنّ التوترات في المنطقة، ولا سيما بين إيران وأميركا قد اتخذت أبعاداً جديدة، بعد وقوع الانفجارات في ميناء الفجيرة الإماراتي، وهجوم الطائرات المسيرة لحركة أنصار الله على منشآت نفطية وخط أنابيب نفطي سعودي في ينبع. ولفت رضائي في مقاله بصحيفة “خراسان” إلى أنّ القدرات العسكرية التي تظهرها حركة أنصار الله اليمنية تعزز إمكانية وصول الحركة لحالة شبيهة بحالة حزب الله اللبناني. محمد رضائي اعتبر أنّ هجمات الطائرات المسيّرة تكشف “ضعف الأنظمة الدفاعية للسعودية وأميركا، وانتفاء قدرتهم على السيطرة على أوضاع المنطقة”.

بين الصفحات الإيرانية: دعوات إلى عدم انتظار الدعم الروسي... وأميركا تمارس حربًا نفسية؟ 3

من جهته، اعتبر محلل الشؤون الدولية قاسم محب علي أنّ التحذير من الخطأ في الحسابات، الذي وجهته أميركا للطائرات المدنية في الخليج، يندرج ضمن سعي واشنطن لإظهار منطقة الخليج على أنها مأزومة وفي حالة حرب. محب علي أضاف خلال في مقابلةٍ مع صحيفة “آفتاب يزد أن “أميركا تستهدف إيران من خلال ذلك التحذير، وهي في الوضع الطبيعي تتبادل المعلومات مع الدول كافة، وتقوم بالإجراءات اللازمة قبل أي رحلة لطائراتها”.

بين الصفحات الإيرانية: دعوات إلى عدم انتظار الدعم الروسي... وأميركا تمارس حربًا نفسية؟ 4

جاده ايران واتساب
للمشاركة: