موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة19 مارس 2019 14:43
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: خاتمي نصح روحاني بالاستقالة… وجدل حول تعديل النظام السياسي

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

جاده إيران- محمد علي

في الحديث عن بنية النظام السياسي الإيراني، تناول تقرير لموقع “نامه نيوز” تزايد الجهود لتعديل هذا النظام من جمهوريٍّ رئاسي إلى برلماني. وهكذا، تسود توقعات بأن حسن روحاني، قد يكون آخر رئيسٍ يشغل هذا المنصب في الجمهورية. التقرير رجّح تحوّل النظام السياسي، بسب جهود يبذلها تيار داخل مجمع تشخيص مصلحة النظام بهدف استبعاد منصب رئاسة الجمهورية من النظام السياسي. تصريحات عضو المجمع محمد صفار هرندي، التي تناول خلالها اقتراحا بالتحول إلى النظام البرلماني، بإحلال رئيس الوزراء محل رئيس الجمهورية، هذه التصريحات عزّزت الجدل حول تبديل النظام. التقرير لم يغفل عن تصريحات رئيس مجلس الشورى علي لاريجاني حول توجيه المرشد علي خامنئي بإصلاح النظام في البلاد خلال الأشهر الأربعة المقبلة، لكنّه لم يغفل أيضًا عن نقل التصريحات المعارضة لهذا التحول، ومن أبرزها ما قاله عضو الهيئة الرئاسية البرلمانية محمد حسين هرهنغي حيث أكّد أنّ “برلمانية النظام ستؤدي إلى فقدانه لجمهوريته” حسب تعبيره.

بين الصفحات الإيرانية: خاتمي نصح روحاني بالاستقالة... وجدل حول تعديل النظام السياسي 1

محليًّا أيضًا، هاجم مدير تحرير صحيفة “صداي إصلاحات” محمد زارع فومني حكومة الرئيس حسن روحاني. وفي مقاله اعتبر أن يأس الشعب من الحكومة، وفقدانه الثقة بالنظام السياسي، هو جلّ ما أنجزته الحكومة خلال العام الذي يوشك على الانتهاء. فومني اتّهم الحكومة بعدم تحقيق أيّ من وعودها، وبعدم إيجاد حلول لمشكلات البلاد، بل على العكس، فهي وفق رأيه، “أسهمت في توسيع رقعة الأزمات وأرهقت الشعب والبلاد معهما بعد رفضها الرحيل”. مقال زارع فومني تزامن مع نشر تصريحات وزير التعاون الأسبق علي صوفي، التي كشف فيها عن نصيحة الرئيس الأسبق محمد خاتمي لروحاني بالاستقالة بسبب فشله في أداء مهامه، وإحداث التغيير المنشود، غير أنّ مدير مكتب رئيس الجمهورية محمود واعظي نفى صحّة هذه التصريحات.

بين الصفحات الإيرانية: خاتمي نصح روحاني بالاستقالة... وجدل حول تعديل النظام السياسي 2

وعن تطلعات المواطنين للعام الإيراني الجديد، طالب الأستاذ في الحوزة العلميّة محسن غرويان في مقال نشرته صحيفة “آرمان امروز” الإصلاحية، طالب الحكومة بأن تبذل أقصى إمكاناتها كي لا تواجه البلاد في العام المقبل، أزمة اقتصادية كالتي واجهتها خلال هذا العام. غرويان أكد أن الفرصة لا تزال سانحة أمام الحكومة حتى2021 كي تتمكن من الوفاء بتعهداتها للشعب، ورفع القيود التي خلقت سابقًا، مشيرًا إلى الأثر الإيجابي الذي سينعكس على وحدة الصف الداخلي خلال العام الجديد. ونصح غرويان الحكومة بالتقليص من الضغوط المفروضة على طبقات المجتمع المختلفة، وبالتخطيط المدروس الذي سيساهم في إخراج إيران من تحت وطأة العقوبات.

بين الصفحات الإيرانية: خاتمي نصح روحاني بالاستقالة... وجدل حول تعديل النظام السياسي 3

إقليميا، ناقش الكاتب رحمان نعيمي في مقاله بصحيفة “جوان” المحافظة، ناقش صحة تقرير في صحيفة “الغارديان” البريطانية، حول احتمال عزل الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز ولي عهده الأمير محمد بن سلمان من منصبه، مستدلا على ذلك بغياب الأخير عن العديد من الاجتماعات الدبلوماسية المهمة في الآونة الأخيرة. نعيمي رجّح أنَّ تسريب مثل هذه الأخبار التي تكشف عن وجود هوّة بين الملك وولي عهده، قد يسفر عن انقلاب الابن على والده، ورأى أن دور الملك قد حان لإبعاد ولي عهده عن السلطة، عبر سحب بعض الصلاحيات منه، لاسيما بعد فشل الأخير في القيام بانقلاب أثناء زيارة الملك سلمان إلى مصر في شباط فبراير الماضي.

بين الصفحات الإيرانية: خاتمي نصح روحاني بالاستقالة... وجدل حول تعديل النظام السياسي 4

جاده ايران واتساب
للمشاركة: