موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة18 مارس 2019 12:27
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: حقلُ بارس للغاز والعلاقات مع الخارج.. أملٌ لاقتصاد إيران

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

جاده إيران- حسام أبو حسنة

تحدثت صحيفة “حمايت” المحافظة عن مشروع تطوير حقل بارس الجنوبي للغاز الطبيعي المشترك بين إيران وقطر، ودوره في رفع القدرة الإنتاجية للغاز الطبيعي الإيراني.
وفي مقال نشرته الصحيفة بعنوان “سيكون لإيران دور هام في تصدير الغاز الطبيعي”، ذكرت “حمايت” أن الاستثمارات هناك والتي بلغت قيمتها أحد عشر مليار دولار سترفع إنتاج البلاد من الغاز الطبيعي إلى ٥٦ مليون متر مكعب في اليوم، ما يدل على عدم التأثر بالعقوبات الاقتصادية، وهو ما أكد عليه الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال افتتاحه المشروع يوم أمس الأحد جنوبي إيران .
وذكرت الصحيفة أنّ هذه الخطوة سترفع حصة طهران في السوق العالمية للغاز الطبيعي إلى 10٪؜، ما سيؤدي أيضاً إلى تطوير علاقاتها سياسياً مع دول المنطقة.

بين الصفحات الإيرانية: حقلُ بارس للغاز والعلاقات مع الخارج.. أملٌ لاقتصاد إيران 1

من جهتها رصدت صحيفة “روزان” الإصلاحية الأداء المحلي والخارجي لوزارة الخارجية خلال العام الإيراني الذي سينتهي بحلول رأس السنة يوم الخميس، وجاء هذا خلال مقابلات أجرتها مع خبراء سياسيين.
الباحث في العلاقات الدولية مهدي مطهر نيا رأى أنّ دور وزارة الخارجية في المفاوضات النووية، واستمراره حتى بعد خروج الولايات المتحدة من الاتفاق النووي، كان هاماً جداً وساهم في تخفيف آثار العقوبات الاقتصادية التي عادت إلى البلاد في حزمتين.
مضيفاً أن التحالف الإيراني مع قوى كبرى كروسيا والصين كان له أثره كذلك في تحرير البلاد من القيود التي كبّلتها سياسيا على المستويين الدولي والإقليمي.
وبحسب مطهر نيا فإنّ تراجع محمد جواد ظريف عن استقالته وبقائه في منصبه كوزير للخارجية، سيجعله يساعد في تطوير التعاون القائم بين الوزارة والمؤسسات السياسية الهامة في البلاد لتعزيز الدور الإيراني في المنطقة، كما سيكون للخارجية تأثير أكبر على ملفي القضية الفلسطينية وتطوير العلاقات الثنائية مع العراق، حسب رأيه.

أما الباحث في قضايا الشرق الأوسط اردشير بيشكر فأكد لذات الصحيفة على أنّ استراتيجية إيران الخارجية وتحالفها مع الدول الأوروبية للحد من تبعات العقوبات الأميركية كانت ناجحة، وسمحت بتقليص القوة الأميركية وتأثيراتها الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية.

بين الصفحات الإيرانية: حقلُ بارس للغاز والعلاقات مع الخارج.. أملٌ لاقتصاد إيران 2

اقتصادياً، نشرت صحيفة “اسكناس” الإصلاحية تقريراً أصدره مركز أبحاث مجلس الشورى الإسلامي درس حالة السوق الاقتصادية الداخلية خلال العام الإيراني الذي يشارف على النهاية.
وأشارت الصحيفة إلى أنّ مركز الأبحاث ركّز على دور النخب والتجار المؤثرين في البلاد وقدرتهم على المساهمة في تقليل تبعات العقوبات الاقتصادية الخارجية.
كما شدد التقرير على أهمية التعاون بين هؤلاء النخب والمؤسسات الحكومية المعنية، بغية حل مشكلات الاقتصاد المحلي، معتبرا أن غياب التعاون المشترك بين المؤسسات الحكومية التجارية والبنك المركزي ومؤسسة الجمارك ووزارة الصناعة والزراعة، ساهم في خلق عقوبات اقتصادية داخلية، زادت الضرر أكثر من تلك العقوبات الأميركية.

بين الصفحات الإيرانية: حقلُ بارس للغاز والعلاقات مع الخارج.. أملٌ لاقتصاد إيران 3

جاده ايران واتساب
للمشاركة: