موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة21 يناير 2023 12:19
للمشاركة:

ماذا يعني شراء إيران لطائرات سوخوي الروسية بالنسبة للمنطقة؟

نقل الصحافي المتخصص بشؤون الشرق الأوسط إيليس جيوفي، في مقال له على موقع "ميدل إيست آي"، عن وكالة "تسنيم" الإيرانية أنّ إيران تتوقع استلام طائرات مقاتلة روسية متطوّرة من طراز سوخوي 35 في وقت مبكر من فصل الربيع المقبل.

وأشار جيوفي إلى تصريح لعضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية الإيرانية شهريار حيدري خلال عطلة نهاية الأسبوع الأخيرة جاء فيها إنه بالإضافة إلى طائرات سوخوي، فإنّ طهران طلبت معدّات عسكرية أخرى من روسيا، بما في ذلك أنظمة دفاع جوي وأنظمة صواريخ ومروحيات.

ورأى الكاتب أنّ تصريحات حيدري هذه تمثل أول اعتراف رسمي بأنّ الإيرانيين يتوقعون الحصول على الطائرات الحربية، في حين لم تؤكد روسيا من جهتها بعد مثل هذه الصفقة.

جيوفي ذكّر بأنه مع التضاؤل السريع للمخزونات الروسية من الصواريخ، فإنّ موسكو تحرّكت باتجاه طهران من أجل تعطيل التقدم العسكري الأوكراني بشكل سريع وفعّال، لافتًا إلى أنّ التقارير تفيد بشراء روسيا مئات عدة من الطائرات الإيرانية المسيّرة، كما طلبت 1000 طائرة أخرى.

يعلّق هذا الأمر الخبير في الجغرافيا السياسية والأمن في الشرق الأوسط في المعهد الألماني للشؤون الدولية والأمنية حميد رضا عزيزي بالقول: “إذا تحقق هذا البيع، سيعني أنّ التعاون العسكري الإيراني – الروسي قد دخل في مرحلة جديدة تمامًا، غير مسبوقة في تاريخ العلاقة بين الجانبين”.

ونوّه جيوفي إلى أنّه في الماضي، كانت روسيا حذرة من منح إيران تفوّقًا عسكريًا في المنطقة. هنا يعقّب عزيزي: “سياسة روسيا في الشرق الأوسط كانت دائمًا قائمة على الحفاظ على التوازن بين إيران وخصومها، مثل السعودية، إسرائيل وآخرين”.

وتابع جيوفي: “في حين أنّ إيران وروسيا تربطهما علاقات جيّدة منذ فترة طويلة، وكانا شريكين في الحرب السورية على مدار العقد الماضي، فإنّ عزلة موسكو العالمية على أوكرانيا تقود العلاقة إلى منطقة مجهولة من قبل، نظرًا لاعتماد روسيا المتزايد على إيران”.

أما عزيزي فلاحظ الآتي: “الشيء الوحيد الذي تفتقر إليه إيران فعليًا في المجال العسكري وتحتاج حقًا إلى تحديثه هو قوتها الجوية، بسبب نقص الطائرات المقاتلة المتقدمة”.

وأردف: “يجب أن نضع في اعتبارنا أيضًا أنّ عدد الطائرات المقاتلة التي تزوّد روسيا بها إيران ليس كبيرًا جدًا. لذلك فهي ليست دفعة كبيرة للقوة الجوية الإيرانية.. لكنّ ذلك سيُنتج بالتأكيد تغييرات في الطريقة التي يُنظر بها إلى موسكو”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: