موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة26 ديسمبر 2022 12:00
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 1

“آرمان ملى” الإصلاحية: إنذار برلماني للحكومة بشأن سعر الصرف

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 2

“وطن امروز” الأصولية عن تجارب إيران الصاروخية والفرط صوتية ورفع مستوى تخصيب اليورانيوم: الصاروخ في مقابل الهاشتاغ

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 3

“ابتكار” الإصلاحية: يوم ساخن في البرلمان بشأن سعر الصرف

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 4

“جمهورى اسلامى” المعتدلة: البرلمان يعترض بشدة على سياسات الدولة الاقتصادية وعجزها عن حفظ قيمة العملة الوطنية

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 5

“كيهان” الأصولية: فتنة 2009 وأعمال الشغب الأخيرة عنوان مختلف وجذر مشترك

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية لليوم الاثنين 26 كانون الأول/ ديسمبر 2022

رأى محلل العلاقات الدولية فريدون مجلسي أنّ الدول الغربية تعتبر الاتفاق النووي أداة لبقاء إسرائيل في مواجهة إيران، فيما تعتقد إيران بأنّ النظام الإسرائيلي غير شرعي وبالتالي يجب تدميره، لذلك يظهر بناء إيران للمنشئات النووية كتهديد أكبر لبقاء إسرائيل، مؤكدًا أنّ الاتفاق انتهى عمليًا.

وفي مقابله له مع صحيفة “آرمان ملى” الإصلاحية، أضاف مجلسي أنّ إسرائيل وبسبب الأوضاع الحرجة في المنطقة وتباطؤ الدول الغربية في بدء معركتها مع إيران، تبحث عن علاقات مع الدول العربية التي كانت دائمًا طرفًا في الخلاف مع إسرائيل في الماضي، والتي لطالما تطلّعت إلى مواجهة عسكرية للمقاربات التي تنتهجها إيران في المنطقة، بمساعدة دول مثل أذربيجان أو حتى تركيا، وبمساعدة بعض الجماعات في المنطقة مثل الكرد.

وبرأي الكاتب فإنّ استمرار هذا الوضع يعزز احتمال أن يتم سحب هذه التوترات إلى الأراضي الإيرانية، ثم إلى داخل إسرائيل بطريقة أكثر شدة، مما يمكن أن يؤدي إلى ردود فعل عكسية ووضع كارثي في المنطقة بأكملها.

وعن المفاوضات النووية قال محلل العلاقات الدولية: “الحقيقة أننا وصلنا إلى نهاية الاتفاق، حيث أدركت الدول الغربية والولايات المتحدة أنه أمر منتهي بالنسبة لإيران، أما تفاؤل السيد أمير عبد اللهيان ورؤيته لمستقبل المفاوضات فهو ليس بالشيء الجديد، ولطالما كانت هذه الصريحات موجودة”.

وتابع مجلسي: “حتى لو وصلت خطة العمل الشاملة المشتركة إلى نتيجة ولم تقبل إيران مجموعة العمل المالي، فإن إحياء الخطة سيكون من دون جدوى لإيران، لأن الهدف كان أن تتمكن إيران من مواصلة تبادلاتها الاقتصادية والتجارية بحرّية على الساحة الدولية والاستفادة من النظام المصرفي الدولي، لكنها فقدت هذه الامتيازات بعدم قبولها مجموعة العمل المالي”.

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 6

على صعيد آخر قال الكاتب الإيراني علي عوض خاه إنّ اقليم كردستان تحوّل إلى عدو رئيسي لإيران ولساحة لزعزعة الاستقرار فيها والتحريض على الشغب والتخريب والعنف وانعدام الأمن.

وفي مقال له في صحيفة “وطن امروز” الأصولية، أشار عوض خاه إلى أنّ المجموعات الكردية المعارضة المستقرة في إقليم كردستان مثل الحزب الديمقراطي وكوملي وباك كانت من أبرز المجموعات النشطة في عدائها لإيران وزرع الفتنة وتحرض كرد إيران لإثارة الفوضى والعنف.

وتابع الكاتب: “لقد أعطى مسؤولو إقليم كردستان العراق لأنفسهم الإذن بالتدخل في شؤون إيران الداخلية ودعم الفوضى بحجة أنّ الراحلة مهسا أميني كردية، حيث أعلن مسعود بارزاني، زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني، دعمه للاضطرابات في إيران من خلال نشر تغريدة بدأت بنشر جزء من قصيدة عربية هي: إذا الشعب یومًا أراد الحیاة، فلا بد أن یستجیب القدر، ولا بد للّيل أن ینجلی، ولا بدّ للقید أن ینکسر”.

وأوضح عوض خاه أن الحجم الكبير لتهريب الأسلحة من الحدود الغربية لإيران والوجود النشط للجماعات الانفصالية في المناطق التي يسيطر عليها البرزانيون يدلّ بوضوح على دعم سلطات إقليم كردستان للفوضى والإرهاب في إيران.

وبحسب الكاتب فإنّ إقليم كردستان يمارس سياسة نفاق ومعايير مزدوجة في التعامل مع الدول، حيث يدعو الكرد إلى ممارسة ضبط النفس وتجنب العنف في فرنسا بعد الهجوم الأخير الذي أودى بحياة ثلاثة منهم، بينما يدعو كرد إيران إلى العنف ولإثارة الشغب وزعزعة الاستقرار.

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 7

داخليًا وصف رئيس تحرير صحيفة “كيهان” الأصولية حسين شريعتمداري الاضطرابات الأخيرة في إيران بأنها نسخة مطابقة لفتنة 2009 من حيث الجذور والداعمين، لكنها مختلفة عنها من حيث العنوان.

وأضاف شريعتمداري في مقابلة عبر الانترنت نقلتها الصحيفة أنّ الصراع بين نظام الجمهورية الإسلامية ونظام الهيمنة هو صراع جوهري نابع من الاعتراف بالعدو وطبيعة مناهضة الاستبداد للإسلام الخالص، لافتًا إلى أنّ المواجهة تنتهي عندما يغير أحد الأطراف طبيعته.

وفي إشارة إلى بعض الوثائق المتاحة بخصوص أصول فتنة 2009 وأعمال الشغب الأخيرة، شدد شريعتمداري على أنّ تنظيم وتصميم هذه الفتنة وأعمال الشغب قد تم إعداده مسبقًا بالفعل، مذكّرًا بتصريحات الجنرال كينيدي ماكنزي، القائد السابق للقوات العسكرية الأميركية في المنطقة عن الخطة ب المعدة للاستخدام إذا لم يتم التوصل إلى نتيجة في المفاوضات النووية.

مانشيت إيران: هل انتهى الاتفاق النووي؟ 8
جاده ايران واتساب
للمشاركة: