موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة6 مارس 2019 03:01
للمشاركة:

واشنطن – طهران: ترحيب إصلاحيّ لافت بإبراهيم رئيسي رئيساً للسلطة القضائية

إيران في الصحافة الأميركية

جاده إيران- رأفت حرب

رصد موقع “المونيتور” الأميركي ترحيب شخصيات من التيلر الإصلاحيّ في إيران بتولّي إبراهيم رئيس مسؤولية السلطة القضائية في البلاد.
الموقع نقل تغريدة على تويتر لمصطفى تاج زاده، وهو كما يعرّف عنه الموقع، سياسيّ إصلاحي قضى فترةً في السجن بعد انتخابات 2009 الرئاسية. في تغريدته، أمل تاج زاده أن ينجح رئيسي بجعل القضاء فعّالاً ومتماشياً مع هذا العصر، بعد جهود بذلها أسلافه في هذا الإطار.
عضو مجلس النواب الإصلاحيّ محمد صدقي أشار أيضاً إلى أن “العديد من القضاة متفائلون بالتغييرات الوشيكة في إدارة القضاء”، وعبّر عن الأمل بأن يستعيد مكتب التفتيش العام مكانه الضروري في مكافحة الفساد.
ولفت “المونيتور” إلى أن صحيفة “شرق” اليومية الإصلاحية نشرت مقابلة سابقة للكاتب الإيراني عباس معروفي مع رئيسي، ووصفته بالرجل الوسيم والمتابع لأعمال معروفي.

واشنطن - طهران: ترحيب إصلاحيّ لافت بإبراهيم رئيسي رئيساً للسلطة القضائية 1
وفي موضوعٍ آخر، تناولت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية ملف جلسات الاستماع في كندا، للمسؤولة المالية في شركة “هواوي” للهواتف الخليوية منغ وانزهو، وذلك بعد أن اتّهمتها الولايات المتحدة بخرق العقوبات الاقتصادية ضد إيران.
أما التهم الموجهة لوانزهو فهي ثلاث: الاحتيال المصرفي، والاحتيال الالكتروني، والمؤامرة. الصحيفة أشارت إلى أن واشنطن ادّعت خلال شهر كانون الثاني/ يناير الماضي بأن المسؤولة المالية لـ”هواوي” لعبت دوراً مهماً في خداع مؤسسات مالية عالمية والحكومة الأميركية، بشأن علاقات مشبوهة مع إيران، فيما رفضت وانزهو هذا الاتهامات. شركة “هواوي” أكّدت أنها تحترم القوانين في جميع البلدان التي تعمل على أراضيها.
وفي هذا الإطار كانت سكرتيرة الأمن الوطني كريستجن نيلسن قد وصفت شركة هواوي ومسؤولتها المالية بأنها غير شرعية، وتسبب الضرر للأمن الأميركي.
وذكر موقع “وول ستريت جورنال” أن هذه القضية تظهر على درجة كبيرة من الأهمية اليوم، لأنها تأتي في فترة تمرّ فيها العلاقات الأميركية – الصينية بمرحلة حساسة، فضلاً عن أنها تعني شركة من أكبر الشركات في مجال الاتصالات في العالم.

واشنطن - طهران: ترحيب إصلاحيّ لافت بإبراهيم رئيسي رئيساً للسلطة القضائية 2

جاده ايران واتساب
للمشاركة: