موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة18 أكتوبر 2022 10:27
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟

ماذا الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 1

“آرمان امروز” الإصلاحية: إيران ترد على السلوك الأوروبي المزدوج

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 2

“كيهان” الأصولية: أعمال شغب ومظاهرات احتجاجًا على ارتفاع الأسعار في ألمانيا وفرنسا وبلجيكا وبريطانيا

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 3

“اطلاعات” شبه الرسمية: نجاح تجربة إطلاق صاروخ باور 373 بمدى 300 كم

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 4

“اقتصاد بويا” الاقتصادية: الحلقة المفرغة للحكومة في التضخم

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 5

“جوان” الأصولية: التحذير الأخير لقائد الحرس الثوري الإيراني حسين سلامي للسعودية

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 6

“ابتكار” الإصلاحية: طهران وبروكسل في معركة العقوبات

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 7

“اعتماد” الإصلاحية: خطر اتهام إيران بدعم روسيا أكبر من خطر عقوبات حقوق الإنسان

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية لليوم الثلاثاء 18 تشرين الأول/ أكتوبر 2022:

رأى الخبير في الشؤون الدولية عبد الرضا فرجارد أنّ فرض كندا وأوروبا عقوبات على إيران بذريعة الاحتجاجات الداخلية في الأيام والأسابيع الماضية لا يعني عدم رغبة الغرب وعلى رأسه الولايات المتحدة بالبحث عن اتفاق في الملف النووي، لأن المواقف التي يتخذها برأيه هي في الغالب سياسية وليس لها جانب اقتصادي مهم وفعال.

وفي مقال له في صحيفة “آرمان ملي” الإصلاحية، أضاف فرجارد أنّ إحياء خطة العمل الشاملة المشتركة ما زال يمثل الأولوية بالنسبة للغرب الذي لا يريد اتخاذ موقف من شأنه الإضرار بهذا الأمر.

ووفق الكاتب فإنّ الأميركيين لا يريدون حاليًا الدخول في حوار مع طهران بسبب انتخابات الكونغرس النصفية، حيث سيتوجب عليهم تقديم تنازلات في ما يتعلّق بالوكالة الدولية للطاقة الذرية.

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 8

على صعيد آخر، اعتبرت صحيفة “كيهان” الأصولية أنّ الغرب يعمل على الخلط بين القضايا الاجتماعية مثل “حقوق المرأة” مع أهدافه العسكرية، حيث يستخدم مسألة حقوق الإنسان لمهاجمة البلدان واحتلالها فكريًّا وثقافيًا بدلًا من الاحتواء السياسي.

ورأت الصحيفة أنّ القضايا الاجتماعية مثل تُعتَبَرُ منبرًا مناسبًا لمساعدة المجتمع المدني المنافس وهزيمة النظام الفكري والثقافي للمجتمع وتغيير نظامه الدستوري في النهاية.

وبحسب “كيهان” فإنّ ما يتحدث عنه المسؤولون الأميركيون بشأن “تغيير سلوك إيران” هو تمامًا ما حصل في الأحداث الأخيرة من احتجاجات وفوضى شكلت ذريعة جيدة للغرب للهجوم على أسس وعقائد وطبقات المجتمع الإيراني، وذلك من خلال استخدام كلمات مفتاحية، كالترويج لسياسات “تمكين المرأة” و”المساواة بين الجنسين” و”مكافحة العنف ضد المرأة” و”مشاركة المرأة”.

وشددت الصحيفة على أنّ هناك أهدافًا خبيثة وراء هذه الكلمات، كتغيير البنية الأصلية والأصيلة للأسرة في الثقافة الإسلامية، إعادة تعريف دور أفراد الأسرة بناءً على المعايير الغربية والتأثير على ظروف الزواج والحياة الزوجية بما يتماشى مع القيم الغربية لإضعاف وتدمير مؤسسة الأسرة تمامًا وتخريب وظيفتها في إنشاء الأجيال الملتزمة بمستقبل المجتمع الإسلامي.

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 9

اقتصاديًا، اعتبر كيوان كاشفي عضو مجلس إدارة غرفة إيران التجارية أنّ السياسات الإيرانية الداخلية الصارمة في مجال قوانين التصدير وعودة العملة الأجنبية من الصادرات من الأسباب الرئيسية لانخفاض الصادرات الإيرانية إلى العراق.

وفي مقال له في صحيفة “تجارت” الاقتصادية، لفت كاشفي إلى أنه خلال العامين أو الثلاثة أعوام الماضية تم استبعاد التجار من سوق التصدير وترْك الصادرات لوحدة الإنتاج نفسها، مما تسبب بأضرار جسيمة للصدارات الداخلية.

وتابع: “تعود بعض أسباب انخفاض الصادرات أيضًا إلى الجانب العراقي، حيث تسبب تشدده في حدود برويز خان بانخفاض الصادرات بشكل ملحوظ”.

ودعا عضو مجلس إدارة غرفة إيران إلى ضرورة عقد اجتماع على مستوى محافظات كرمنشاه والسليمانية وحلبجة لتسهيل التجارة من هذه الحدود.

مانشيت إيران: هل تستمر المحادثات النووية بعد العقوبات الأوروبية؟ 10
جاده ايران واتساب
للمشاركة: