موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة2 أكتوبر 2022 11:01
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 1

“آرمان ملي” الإصلاحية: وفقا لتصريحات رئيسي، فالاحتجاجات القانونية تحتاج إلى مكان وتصريح

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 2

“ابتكار” الإصلاحية: تحذير من خلو سوق العمل من القوى العاملة المتخصصة

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 3

“اعتماد” الإصلاحية: ملف مهسا اميني في الدائرة الجنائية

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 4

“ايران” الحكومية: صناعة سورية جديدة من زاهدان

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 5

“جوان” الأصولية نقلا عن نصر الله: أميركا العاجزة عن الحرب مع إيران تشجع اعمال الشغب

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية الأحد 02 تشرين الأول/ أكتوبر 2022:

على ضوء الاشتبكات التي جرت الجمعة 30 أيلول/سبتمبر في مدينة زاهدان جنوب شرق إيران بين قوات الأمن الإيراني ومسلحين، اعتبرت صحيفة “ايران” الحكومية أنّ هذا الأمر هو مظهر رسمي لسيناريو أعداء إيران في تقسيم البلاد وإيصالها إلى سوريا جديدة.

وأضافت الصحيفة أنه رغم كل ما حدث إلا أنه لا يمكن أن يصل أعداء إيران إلى هذا الهدف لأسباب مختلفة، منها الرأي العام الإيراني والقوات المسلحة القوية والتجربة الناضجة للأمة، مشددة على ضرورة الانتباه إلى مثل هذه الأمور التي تحاول جر إيران إلى حافة انعدام الأمن.

وتابعت: “إنّ هدف معارضي النظام من أحداث زاهدان وما شهدته من إطلاق النار على المصلّين والاعتداء على ثلاثة مخافر للشرطة وإطلاق نار أعمى على الطرق العامة وتدمير الممتلكات العامة هو زعزعة الوحدة بين الشيعة والسنة”.

ونوّهت “إيران” بإعلان كل من العلماء الشيعة والسنة اشمئزازهم وبراءتهم من تصرّفات هذه المجموعة من المعارضين.

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 6

وفي سياق متصل قالت صحيفة “جوان” الأصولية إنّ المظاهرات الطلابية التي شهدتها البلاد السبت في عدد من الجامعات يمكن النظر إليها كفأل خير على عكس ما يشاع، حيث أنها كانت خالية من أعمال الشغب والحرق والتخريب.

وذكّرت الصحيفة بأنّ الجامعات هي مقر للنقاش والفكر وليس لتكرار الشعارات العشوائية لأحد الحشود، لافتةً إلى أنّ ما يميّز الاحتجاجات الجامعية هو ترديد شعارات غير فتنوية وانفصال الطلاب فيها عن المحرّضين.

وتابعت “جوان”: “أن تتحدث الجامعة، أفضل من أن ينفخ الشارع بوقه! لأنّ الجامعة هي مكان يعرف فيه الأساتذة والطلاب أن الإنسان لا يمتلك الحقيقة، ولكنه دائمًا يبحث عن الحقيقة”.

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 7

من جهته أكد عضو لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في البرلمان الإيراني جليل رحيمي جهان ابادي أنه لدى الناس كلامًا ومطالب ينبغي سماعها، داعيًا للانتباه إلى رغبات الشعب ومحاولة تلبيتها وحلها في إطار القانون.

وفي مقال له في صحيفة “آرمان امروز” الإصلاحية، شجّع أبادي المحتجين والمعترضين على فصل أنفسهم عن الإرهابيين والمخربين والانفصاليين الذين لهم آلاف العداوات مع إيران، وألا يصبحوا أدوات لهذه الجماعات.

البرلماني الإيراني دافع عن إجراءات الشرطة الإيرانية في التعامل مع المخرّبين، ورأى الأمر طبيعيًا ويحدث في أي بلد تقع فيه أحداث تخريب واعتداء على الممتلكات العامة وقوى الأمن.

وبرأي آبادي، لا ينبغي اتخاذ إجراءات قضائية وأمنية قاسية ضد الأشخاص الذين ليس لديهم تاريخ سيئ وليسوا أعضاء في منظمات معادية للثورة، لأنه هؤلاء على حد وصفه هم مواطنون عاديون في المجتمع وقد عبّروا عن احتجاجاتهم ومطالبهم، بعكس الأشخاص الذين لديهم علاقات مع تنظيمات معادية ويحتجون ضد أمن الدولة وعناصر الشرطة أو يريدون بطريقة ما قيادة الاحتجاجات الشعبية لكسر هيكلية النظام.

وشدد أبادي على ضرورة التعامل بإنصاف مع هذه الأحداث، والاستماع إلى مطالب الناس، ومواساة أوجاع قوى إنفاذ القانون والأمن والقادة السياسيين في البلاد، وإقامة جسور من التواصل بين وسائل الإعلام والشعب ودوائر القضاء والأمن لإظهاري الحقائق، حيث يمكن بهذه الطريقة من وجهة نظره تبيان مطالب الناس من جهة، وعدم السماح لوسائل الإعلام الغربية بنشر أي أخبار أو إحصائيات عن أحداث البلاد من جهة اخرى.

مانشيت إيران: هل بدأ سيناريو تحويل إيران إلى سوريا أخرى؟ 8
جاده ايران واتساب
للمشاركة: