موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة16 أغسطس 2022 12:19
للمشاركة:

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 1

“آرمان امروز” الإصلاحية: إيران والولايات المتحدة على بُعد خطوة واحدة من الاتفاق

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 2

“وطن امروز” الأصولية: مشكلات جادة في النص الأوروبي المقترح

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 3

“آرمان ملي” الإصلاحية: عودة الاتفاق النووي؟

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 4

“جوان” الأصولية: الاتفاق ينتظر مرونة الولايات المتحدة

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 5

“كيهان” الأصولية: الاتفاق من دون ضمانات ورفع العقوبات خسارة مطلقة

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 6


“شرق” الإصلاحية: النهاية.. دون نقطة على آخر السطر

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 7


“هم ميهن” الإصلاحية: الرد منتصف الليل

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 8


‏”جمهوري اسلامي” المعتدلة: هل يحسم مصير الاتفاق النووي اليوم؟

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 9


“اطلاعات” شبه الرسمية: رد إيران على مسودة أوروبا للاتفاق النووي

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 10


“ابتكار” الإصلاحية: الاتفاق في متناول اليد

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 11


“إيران” الصادرة عن الحكومة نقلا عن عبداللهيان: وصلنا بداية النهاية


أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية اليوم الثلاثاء 16 آب/ أغسطس 2022:


شددت صحيفة “كيهان” الأصولية اليوم – غداة الرد الإيراني على النص الأوروبي المقترح – على وجوب حرص المسؤولين الدبلوماسيين في إيران على عدم الاستسلام تحت ضغط الغرب لاتفاق بلا ضمانات واتفاق بلا رفع العقوبات، معتبرة هكذا اتفاقاً ليس سوى خسارة مطلقة.


ودعت الصحيفة للاستمرار في التأكيد على الشروط الرئيسية وفوائد إيران الاقتصادية من الاتفاق النووي، مذكرة بأنّ مطلب هذه الأخيرة من الأطراف الغربية في ما يتعلق بالاتفاق النووي كان واضحًا منذ تنصيب حكومة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي وهو إلغاء العقوبات والتحقق من ذلك وتقديم الضمانات من قبل الطرف الآخر.


“كيهان” حذرت الجانب الإيراني من تاريخ الغرب في قضية المفاوضات النووية مع إيران، حيث اتهمت  الأميركيين والأوروبين بمحاولة تعطيل عملية المحادثات وإلقاء اللوم على إيران ورمي الكرة بملعبها.


ولفتت الصحيفة إلى أنّ الغرب ركز أيضاً على دعم إسرائيل وبعض حكام المنطقة ضد إيران، فضلاً عن ممارسة الضغط من خلال الوكالة الدولية للطاقة الذرية واستمرار التهديدات والعقوبات.


في السياق، أشارت “كيهان” إلى أنّ الغرب وضع سيناريوهات واتهامات لإيران لزيادة الضغط على الرأي العام، وذلك بهدف إفشال سير المفاوضات بالطريقة التي يريدها الإيرانيون، كما أنه حاول ربط الاقتصاد الإيراني بالاتفاق النووي وتفعيل شبكة حلفائه الداخليين.

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 12


من جانبه، ذكّر المحلل السياسي محمد مهاجري بأنّ الشعب الإيراني محاصر ويواجه اقتصاداً هشًا.


وفي مقال له في صحيفة “اعتماد” الإصلاحية، أكد مهاجري أنَ التخلّص من الوضع الحالي يعتمد على تلبية حاجتين هامتين: أولًا: الدخل الذي يجب توفيره من بيع النفط ومنتجاته، وثانيًا التخطيط لإنفاقه بشكل صحيح.


واعتبر الكاتب أنه لن يتم حل هاتين الحاجتين إلا عندما ينتبه فريق التفاوض الإيراني إلى مائدة طعام الناس. وتابع: “على عكس الحكومة السابقة، فإن سعر النفط ليس رخيصًا الآن، كما أنّ الزيادة في دخل الحكومة في العام الماضي ترجع إلى ارتفاع سعر النفط”.


وأردف مهاجري إنه إذا زاد إنتاج وتصدير النفط وأخذت إيران حصتها الحقيقية عبر منظمة “أوبك”، ومع رفع العقوبات، سيكون من الممكن تعويض جزء من الضرر الذي وقع خلال الفترة الذي توقف فيها تنفيذ الاتفاق النووي.

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 13

إلى ذلك، توقعت صحيفة “دنياي اقتصاد” التخصصية سيناريوهين لرد إيران على النص الأوروبي المقترح.


وفي تحليل لها نشرته اليوم، رأت الصحيفة أنّ الاتفاق المشروط مع مسودة النص، أو “لا” حذرة مع مزيد من المفاوضات هما السيناريوهان المحتملان اللذان يتضمنهما رد طهران.


وأوضحت “ديناي اقتصاد” إنّ السيناريو الأول – أي الاتفاق المشروط – هو عبارة عن الموافقة بشكل عام على نص الاتحاد الأوروبي، والذي يعتبر في الواقع خطوة إلى الأمام في طريق المفاوضات المسدود، وفي نفس الوقت يُبقي المجال مفتوحًا للحصول على المزيد من التنازلات من الغرب، والتي يمكن تحقيقها في الأيام القليلة القادمة.


أما سيناريو ال”لا” الحذرة، فيرتكز بحسب الصحيفة على الحاجة لمزيد من المفاوضات لإزالة مخاوف إيران، خاصة في مجال رفع العقوبات.


ونوّهت الصحيفة إلى أنّ تصريحات وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان عن موضوع “الضمانات” وعن وجوب تحلّي الأميركيين بواقعية، تظهر أنه في مجال رفع العقوبات، فإن الاتفاق لا يزال بعيداً عما تريده إيران.

مانشيت إيران: غداة إرسال الرد لأوروبا.. دعوات لعدم التوقيع قبل الضمانات ورفع العقوبات 14
جاده ايران واتساب
للمشاركة: