موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة30 يناير 2019 17:35
للمشاركة:

شبابيك إيرانية/ شباك الأربعاء: نقص مواد غذائية واعتراض على غناء نسائي منفرد

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

جاده إيران- ديانا محمود

نشرت صحيفة “ابتكار” تقريراً لمعصومة معظمي حول الأمن الغذائي في إيران، والتحذيرات المتكررة التي قوبلت باستهتار من قبل المعنيين، وفق تعبير الصحفية. وركّز التقرير على غلاء الأغذية ونقصها في الأسواق، وآليات عمل وزارة الزراعة لمحاولة ضخّ البضائع بالسوق، ومنع تصدير عدد من المواد الغذائية التي تسبب خطراً على الأمن الغذائي الإيرانيّ. معدّة التقرير انتقدت تعليقات بعض المسؤولين حول الأزمة، ووصفتها بأنها تنمّ عن جهل بحال السوق والشعب.

شبابيك إيرانية/ شباك الأربعاء: نقص مواد غذائية واعتراض على غناء نسائي منفرد 1

أخيراً… بلدية طهران تكتشف مصدر الرائحة الكريهة

وكالة “ايلنا” نقلت تصريحات محافظ طهران انوشيروان عن سبب الرائحة المجهولة التي انتشرت في المدينة منذ أسابيع، وتنوعت الإشاعات بشأن مصدرها.

المحافظ عرض نتائج التحقيقات حيث بيّنت انتشار الكبريت في مادة ميركابتان بنسب عالية، وهي تستخدم عادة في صناعة البلاستيك وخطوط الغاز. غير أن محسني بندبي لم يقدم تفاصيل إضافية، وذلك بعد فترة غموض سببت انتقادات شعبية واسعة عن ضعف الإدارة في المحافظة.

شبابيك إيرانية/ شباك الأربعاء: نقص مواد غذائية واعتراض على غناء نسائي منفرد 2

صوت نسائي يثير الانتقادات

في تقرير مفصّل، رصدت وكالة “نادي المراسلين الشباب” الانتقادات التي وُجِّهت لافتتاحية مهرجان الفجر السينمائي في دورته الـ 37 ليلة أمس بسبب صوتٍ نسائيٍّ منفرد، سُمع بوضوح مع خلال غناءٍ جماعي لنشيد يحتفي بالعقد الرابع للثورة الإسلامية، الأمر الذي استدعى تعليقات أغلب الصحف الإيرانية، ولاسيّما بسبب وجود وزير الإرشاد والثقافة الإيرانية عباس صالحي، الذي أوضح في منشور له أنّ الغناء كان جماعياً، ولم يصل إلى مسمعه أي صوت نسائي فردي مخالف لتعاليم الشريعة.

ممثل يعيد فيلم “عن إيلي” ومشاكله إلى الواجهة

موقع “ايران آت” أفرد تقريراً عن خفايا جديدة حول فيلم “عن إيلي” الذي أُنتج عام 2009للمخرج أصغر فرهادي. يرد أحد أبطال الفيلم بيمان معادي في مقابلة أخيرة له، على تصريحات سابقة للممثلة الإيرانية غلشيفته فراهاني منذ ست سنوات لصحيفة الغارديان البريطانية، قالت فيها “إنّ تعامل المخرجين في إيران مع الممثلين سيء جداً”، وأشارت فيها إلى أنّها تحمل ندوباً على جسدها من كل فيلم.

وخصّت فراهاني فيلم “عن إيلي” بانتقادها آنذاك قائلةً إنّها تعرّضت وفريق العمل لظروف ضاغطة جداً، كالبقاء 3 أشهر على الساحل أثناء التصوير، كما مُنع أحد الممثلين من تلقي العلاج إثر إصابته خلال العمل، الأمر الذي قوبل بالصمت لمدة طويلة. معادي علّق أخيراً على هذه التصريحات، فأكد أن ظروف التصوير كانت صعبة، وأنه لطالما كان فرهادي مخرجاً “صعب المراس”، لكنّه وصف تصريحات فراهاني بالمبالغ فيها، كما رأى أنّ التباين بالرأي بين الممثلين داخل إيران وخارجها كبير، ويتأثر بأسباب عديدة أهمها فرص العمل داخل إيران.

شبابيك إيرانية/ شباك الأربعاء: نقص مواد غذائية واعتراض على غناء نسائي منفرد 3

جاده ايران واتساب
للمشاركة: