موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة16 يناير 2019 17:55
للمشاركة:

واشنطن – طهران: العقوبات تظهر الفوارق الطبقية في إيران

إيران في الصحافة الأميركية

جاده إيران- رأفت حرب

نشرت صحيفة “الواشنطن بوست” الأميركية تقريرًا تناول ما وصفته بالأزمة الكبيرة التي يواجهها أغنياء إيران بسبب العقوبات الأميركية على إيران.

التقرير وجّه الأنظار إلى الغضب الشعبي الذي ظهر في إيران، نتيجة بروز الفروق الاجتماعية بشكل واضح بين الأغنياء والفقراء، ولفت إلى أنّ بعض الشباب الإيراني المرتبط بالحكومة، أو أبناء النخب، ينشرون صورًا على موقع إنستغرام، مع سيارات وملابس فخمة.
وعلى سبيل المثال تذكر الصحيفة أن صهر الرئيس الإيراني حسن روحاني، كامبيز مهدي زاده، قد أُجبرَ على التنحي بعد يومين فقط من تولّيه الإشراف على هيئة المسح الجيولوجي، بسبب احتجاجات على أسلوب المحسوبيّة في تعيينه.

واشنطن - طهران: العقوبات تظهر الفوارق الطبقية في إيران 1

وذكّرت الصحيفة بأن الإيرانيين طالبوا السياسيين في بلادهم، بالاعتراف علناً بكل الامتيازات المتوفرة لأبنائهم نتيجة علاقاتهم مع الحكومة.
وفي هذا السياق أوردت “الواشنطن بوست” تصريحاً لوزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف في آب/ أغسطس الماضي، قال فيه لصحيفة “دنيا اقتصاد” إنه يشكر الله لأن أبناءه عادوا إلى البلاد مع انتهاء عمله في الأمم المتحدة، ويعملون الآن مع عوائلهم في طهران.

وفي سياقٍ آخر علّقت مجلّة “نيوزويك” الأميركية على تصريح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بأن إسرائيل جاهزة لحرب على جبهات عدة، بالإضافة لإدانته الوجود الإيراني في دول قريبة، فأشارت إلى أنّ إسرائيل لديها خبرة واسعة تاريخياً في القتال على عدة جبهات، إضافةً إلى أنّها خاضت في السابق حربين كبيرتين مع “شريك إيران الإقليمي” – حزب الله، بحسب تعبيرها.

واشنطن - طهران: العقوبات تظهر الفوارق الطبقية في إيران 2

“نيوزويك” ذكّرت بتصريحً سابق لوزير الاستخبارات الإسرائيلي يسرائيل كاتس، تحدّث فيه عن قيام الجيش الإسرائيلي بأكثر من 200 عمل عسكري داخل الأراضي السورية خلال العامين الماضيين، استهدفت فيها إسرائيل مواقع يُشتبه بأنها تعود للإيرانيين أو لقوات مدعومة من طهران.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: