موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة12 يناير 2019 11:40
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: إيران لم تنافس تركيا في قطر وأحمدي نجاد يدعو للتظاهر

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

جاده إيران- محمد علي

اعتبر عضو مجلس إدارة اتحاد الصناعة الإيرانية مهدي كريمي تفرشي في مقالة على “صبح اقتصاد” أن حصار قطر من قبل دول عربية عدة وضع أمام إيران فرصة استثنائية لكي ترفع من صادرات السلع الإيرانية إلى الدوحة، معربًا عن أسفه حيال عدم استفادة البلاد من هذه الفرصة على النحو المطلوب، وعدم سباقها مع تركيا في زيادة التصدير إلى قطر.

بين الصفحات الإيرانية: إيران لم تنافس تركيا في قطر وأحمدي نجاد يدعو للتظاهر 1

وعلى الصعيد الدولي، وتحت عنوان “حمقى من الدرجة الأولى”، ذكر الكاتب حسام الدين برومند في صحيفة “حمايت” أن نظام الولايات المتحدة خلال الأربعين عامًا الماضية وهو عمر الثورة الإسلامية في إيران، قائم على استراتيجيتين رئيسيتين؛ الأولى تغيير الحكومة في طهران، والأخرى تغيير السلوكيات وإضعاف بُنى النظام.
واعتبر أن النظرة المادية لمسؤولي واشنطن لا تستطيع تحليل واقع وحقائق إيران بأدمغة ضيقة ومظلمة.

بين الصفحات الإيرانية: إيران لم تنافس تركيا في قطر وأحمدي نجاد يدعو للتظاهر 2

وفي سياق ثانٍ، اعتبر الدبلوماسي السابق فريدون مجلسي في تعليقه الذي نشرته صحيفة “آفتاب يزد” عن الأوضاع في السودان، أن التطورات في هذا البلد إذا ما انتهت بإطاحة المفكرين والخريجين بحكومة الرئيس السوداني عمر البشير، فإن جماعات محافظة مثل الإخوان المسلمين المدعومين من أطراف مثل قطر أو مصر، ستصل إلى السلطة، لافتًا أن الدول التي تفتقد للتجارب الديمقراطية اتخذت مواقف حادة تجاه تلك التظاهرات، كما توقع الإطاحة بالبشير إذا ما تضخمت هذه الموجة الاحتجاجية وتمتعت بدعم خاص مثل دعم العسكريين أو الأجانب.

بين الصفحات الإيرانية: إيران لم تنافس تركيا في قطر وأحمدي نجاد يدعو للتظاهر 3

محليا، علّق الناشط السياسي الإصلاحي علي تاجر نيا في تقرير لـ “روزان” على طلب الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، التظاهر في ميدان انقلاب، فأكد على أن قبول وزارة الداخلية لطلب أحمدي نجاد، من الممكن أن يصبح نقطة تحوّل، فستلتف جميع القوى وناقدو أداء الأجهزة التنفيذية والحكومية حول بعضها، ويتظاهرون في ذات مكان تظاهرة أحمدي نجاد، موضحاً أن نية الرئيس السابق من هذه الإجراءات مرتبطة بجر الحكومة الحالية نحو تحديات.

بين الصفحات الإيرانية: إيران لم تنافس تركيا في قطر وأحمدي نجاد يدعو للتظاهر 4

فيما عدّ الناشط السياسي الأصولي أحمد كريمي أصفهاني، أن الرئيس الإيراني السابق يريد إيجاد توترات في المجتمع ويحاول أن يركب هذه الموجة، مضيفاً أنه يرغب بألا توافق الداخلية على طلب التظاهر، حيث سيُستغل ذلك وسيُستخدم كأداة للضغط.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: