موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة18 مايو 2022 12:10
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟ 1

“آرمان ملي” الإصلاحية عن العلاقلت الإيرانية – السعودية: تحسين العلاقات السياسية برائحة الغاز

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟ 2

“آسيا” الاقتصادية: السيطرة على التضخم من دون إصلاح الموازنة؟

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟ 3

“آفتاب يزد” الإصلاحية: الجمارك في مرصد السلطة القضائية

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟ 4

“اعتماد” الإصلاحية: تحذير “اتحاد ملت” إلى الحكومة

مانشيت إيران: هل أزاحت طهران قضية الحرس الثوري عن طاولة المفاوضات؟ 5

“ايران” الصادرة عن الحكومة: ازدياد صادرات إيران النفطية إلى الصين

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الأربعاء 18 أيار/ مايو 2022:

رأت صحيفة “خراسان” الأصولية أنّ إيران لم تتراجع في المفاوضات النووية، مشيرةً إلى استعدادها لاستئناف المحادثات بشأن القضايا غير التابعة للحرس الثوري خلال هذه الفترة، مع احتمال طرح مطالب بديلة.

وأكدت الصحيفة أنه تم وضع اللمسات الأخيرة على نص الاتفاقية بشكل فعال، باستثناء نقطتين صغيرتين وصفهما المسؤولون الغربيون بـ “القضايا الفنية المتعلقة برفع العقوبات”، والتي يجب حلها على الفور، بحسب “خراسان”.

داخلياً، رد حزب “اتحاد ملت” الإصلاحي على مشروع “الجراحة الاقتصادية” للحكومة في بيان نُشر بصحيفة “اعتماد” الإصلاحية جاء فيه: “هذه المرة أيضاً كررت الحكومة تجاربها السابقة الفاشلة في برنامج تعديل اقتصادي غير مخطط له”.

وأضاف البيان: “يجب على كل من يهتم بالحياة الاجتماعية للإيرانيين أن يهتم بالطبقة الوسطى التي تزداد فقراً باستمرار وتنأى بنفسها عن الاهتمامات والقيم المتسامية، وتسعى إلى تأمين سبل المعيشة اليومية. إضافة إلى ذلك، يجب أن يقلقوا تجاه الطبقة الفقيرة من المجتمع، الغارقة بشكل خاص في الجوع مع السياسات الأخيرة للحكومة”.

من جانبها لفتت صحيفة “جوان” الأصولية إلى أنه بعد إطلاق خطة شطب السعر الحكومي للدولار اندلعت حرب نفسية واسعة النطاق من قبل وسائل الإعلام الأجنبية والمعارضين، وفي بعض الحالات من قبل المعارضة الداخلية للحكومة، للتحريض على الاحتجاجات الشعبية ضد الخطة، وجرّ الناس إلى الشوارع وتحويل الاحتجاجات إلى فوضى، لكنها أكدت أنّ يقظة الشعب الإيراني بهذا الشأن أفشلت المحاولات.

وتابعت الصحيفة: “في المدن القليلة التي تشكلت فيها مسيرات احتجاجية، بلباقة الشعب والتسامح الذكي لقوات إنفاذ القانون والأمن، هزموا أعداء النظام”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: