موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة13 مايو 2022 17:41
للمشاركة:

بسبب الغلاء.. احتجاجات متفرقة في بعض المدن الإيرانية

أفادت وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية “إرنا" بتظاهر نحو 50 شخصاً في مدينة دورود في محافظة لرستان غرب إيران، حيث رددوا هتافات تطالب بعودة الأسعار إلى المستوى السابق، مشيرةً إلى أنً التجمع انتهى عند حضور الشرطة.






وفي سياق المتصل شهدت مدينة إيذه في محافظة خوزستان جنوب غرب البلاد أيضاً مسيرة احتجاجية لعشرات الأشخاص بعد ظهر يوم الخميس، حيث تعرّض البعض لممتلكات عامة في المدينة.

واستهدفت هذه التحركات بعض المتاجر كما وإحراق أحد المساجد، لكنها انتهت سريعاً مع وصول الشرطة.

أما في مدينة أنديمشك، الواقعة أيضاً في محافظة خوزستان، فقد تجمّع نحو 200 شخص، مرددين هتافات مناهضة رافضة لارتفاع الأسعار، كما رشق المتظاهرون رجال الشرطة والإطفاء بالحجارة، مما أدى إلى إصابة واحدة من رجال الإطفاء.

مدينة دزفول في محافظة خوزستان جنوب غرب إيران فقد شهدت مظاهرات متفرقة خلال اليومين الماضيين. وتفرق المتظاهرون البالغ عددهم نحو 300 شخص بتدخل من الشرطة. كما أعلن مكتب النائب العام في المدینة اعتقال ما لا یقل عن 15 من المحتجین.

وفي مدينة ياسوج في جنوب غرب إيران تجمّع نحو 30 شخصاً أمس، واعتقلت الشرطة سبعة من قادة التجمع كانوا يحاولون قيادة الاحتجاجات لتدمير الممتلكات العامة.

وسارت مظاهرات في مدينة شهركرد جنوب غرب البلاد شملت 200 شخص، وقد انتهى التجمع بناء على طلب من مسؤولي إنفاذ القانون.

أما مدينة جنقان التابعة لمحافظة تشهارمحال وبختیاري جنوب غرب إيران فقد حصل أنّ تجمع داخلها عدداً من الأشخاص يتراوح بين 30 إلى 40 شخصاً مساء الخميس؛ وهتف التجمع ببعض الشعارات ضد ارتفاع الأسعار.

وشهدت منطقة فشافويه أيضاً في العاصمة طهران تجمعاً لعشرات الأشخاص رفعوا شعارات ضد ارتفاع الأسعار. وأدى الهجوم على أحد المتاجر هناك وإحراق إحدى المساحات الخضراء في المدينة إلى تدخل عناصر الشرطة وتفريق المظاهرين.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: