موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة5 ديسمبر 2018 12:18
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية محلياً وإقليمياً؟

جاده إيران- محمد علي

رأى أستاذ العلاقات الدولية صلاح الدين هرسني، أن ما هو أكثر أهمية من تأكيد أو نفي تجربة إيران لصاروخ جديد متوسط المدى كما زعمت واشنطن، هو صدق هذا الادعاء من الأساس، لافتًا أنه إذا ما صدق ذلك، فهذا يأتي في إطار محاولة لاستعادة ظروف توازن التهديد، بحيث يمكن خلق تفاهم مشترك، بما يعني أن أيدي طهران ليست فارغة عقب تفعيل الإجراءات الغربية العقابية ضدها، وأن استمرار الأوضاع الراهنة ينذر بتهديدات متبادلة بين كل من إيران وأميركا، وذلك خلال مقالته لـ “جهان صنعت”.

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين 1

ونقلت “اطلاعات” تصريحات رئيس الجمهورية الإيرانية حسن روحاني، والذي هدد خلالها بعدم خروج أي نفط من المياه الخليجية بحال وقف بيع النفط الإيراني، مشيرًا في تصريحاته أمام جمع من أهالي مدينة شاهرود، أن الأمريكيين عاجزون، ولا يستطيعون الوقوف أمام بيع نفط إيران، لافتًا أنه رفض الاتصالات المتكررة من البيت الأبيض التي حملت طلبًا بالتفاوض مع إيران.

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين 2

كذلك أوضح عضو المجلس المركزي لحزب الله اللبناني الشيخ حسن البغدادي، خلال حواره مع صحيفة “رسالت” أن مساعي واشنطن وحلفائها لتشكيل تحالف إقليمي ضد إيران محكوم عليها بالفشل، مضيفًا أن تجربتهم في سوريا والعراق ولبنان وفلسطين تثبت هذا الأمر جيدًا.

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين 3

من جهة أخرى طالب مرشد الجمهورية علي خامنئي البرلمان بتعديل قانون حظر توظيف المتقاعدين، كي لا تكون هناك حاجة لأخذ تصريح من المرشد نفسه للاستمرار في الأعمال الإدارية بدلًا من التقاعد، وذلك كما نقلت “جوان”.

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين 4

وأشارت صحيفة “آرمان امروز” إلى خبر استدعاء محمد رضا خاتمي الناشط السياسي الإصلاحي وشقيق الرئيس السابق، لأجل تقديم مستنداته فيما يتعلق بما ادّعاه سابقًا من إضافة 8 مليون صوت إلى أصوات الرئيس السابق محمود أحمدي نجاد، في انتخابات 2009 الرئاسية، وكان ذلك في هيئة الانتخابات بوزارة الداخلية وأثناء عملية جمع الأصوات والتحضير للإعلان النهائي عن نتائجها.

بين الصفحات الإيرانية: الاختبارات الصاروخية تهدف لاستعادة التوازن والمرشد يطالب بتعديل قانون توظيف المتقاعدين 5

جاده ايران واتساب
للمشاركة: