موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة16 مارس 2022 17:48
للمشاركة:

لإزالة الحرس الثوري من قائمة الإرهاب.. ماذا تريد واشنطن من طهران؟

قال موقع "أكسيوس" الأميركي إنّ الإدارة الأميركية تدرس إزالة الحرس الثوري الإيراني من القائمة السوداء للمنظمات الإرهابية، وذلك مقابل التزام علني من قبل طهران بخفض التصعيد في المنطقة، بحسب ثلاثة مسؤولين إسرائيليين ومصدرين أميركيين تحدثوا مع الموقع.

واعتبر “أكسيوس” أنّ سبب أهمية هذه الخطوة هو أنّ عملية استعادة الاتفاق النووي لعام 2015 أوشكت على الاكتمال، مشيرةً إلى مسألة قبول الرئيس الأميركي جو بايدن بالتراجع عن قيام سلفه دونالد ترامب بتصنيف الحرس الثوري إرهابياً تمثل نقطة شائكة رئيسية متبقية.

ورجح الموقع أن تؤدي مثل هكذا خطوة إلى ضجة لدى الجمهوريين، مضيفاً أنّ إحدى الأفكار التي تناقشها واشنطن ستكون التأكيد علنياً بإمكانية إعادة تصنيف الحرس الثوري الإيراني إرهابياً إذا لم تفِ إيران بخفض التصعيد في المنطقة.

ووفق المسؤولين الإسرائيليين، فإنّ إدارة بايدن أطلعت الحكومة الإسرائيلية على أنه يجري النظر في مثل هذه الاحتمالات، وهو ما يدفع الإسرائيليين للشعور بالقلق إزاء الفكرة، وعلى وجه الخصوص، حقيقة أنّ الولايات المتحدة لم تطلب التزامات محددة من إيران بعدم استهداف الأميركيين وحلفائهم.

ورداً على سؤال عن كلام نائب الرئيس الأميركي السابق مايك بنس الذي زار إسرائيل مؤخراً، قال مسؤول كبير في الخارجية الأميركية لموقع “أكسيوس”: “لا ينبغي أن يكون مفاجأة لأي شخص أنّ ما يُقال من المنتقدين غير المشاركين في عملية التفاوض مع إيران غير دقيق”.

وفي نفس الإطار، ادعى مسؤول أميركي كبير أنه ستكون “مجرّد تكهنات” الحديث عن تفاصيل صفقة لم تكتمل بعد.

وتابع: “من الواضح أن انسحاب الرئيس ترامب ونائب الرئيس بنس وحملة الضغط القصوى كانت فاشلة بشكل واضح، لأنّ ايران زادت نشاطها النووي وعدوانها الإقليمي”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: