موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة9 مارس 2022 12:24
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

  • “ابتكار” الإصلاحية: الإطلاق الناجح للقمر الصناعي نور -2
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 1
  • “ايران” الحكومية نقلًا عن رئيسي في موضوع محادثات فيينا: نحن لا نتراجع عن الخطوط الحمراء
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 2
  • “جوان” الأصولية: تجارة تل أبيب بالدم الأوكراني
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 3
  • “شرق” الإصلاحية: الخوف والأمل من إحياء الاتفاق النووي
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 4
  • “اطلاعات” شبه الرسمية نقلًا عن رئيسي: لسنا قلقين بشأن تزويد الناس بالسلع الأساسية
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 5
  • “كيهان” الأصولية: وصلت التجارة الخارجية إلى 90 مليار دولار دون الاتفاق النووي
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 6
  • “دنياي اقتصاد” التخصصية: نموذج العام المقبل في عملة “البترو دولار”
مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 7

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الأربعاء 9 آذار/ مارس 2022:

اعتبر الدبلوماسي السابق والمحلل في الشؤون الدولية جاويد قربان اوغلي، في حديث لصحيفة “اعتماد” الإصلاحية، أن شرط روسيا في موضوع محادثات فيينا يُمكن اعتباره “غير أخلاقي وغير مبدئي”.

ولفت قران اوغلي إلى أن “الخطوة الروسية تدمر بشكل أساسي الإطار الكامل لإحياء الاتفاق النووي”، وقال: “في بداية حرب أوكرانيا، لم يعتقد الروس أن الولايات المتحدة والغرب سيتصرفان بشكل موحد ضدهم، ولم يتوقعوا اندلاع حرب اقتصادية بهذه السرعة من خلال العقوبات ضد روسيا”.

وأضاف: “صحيح أن التطورات الأخيرة في سوق الطاقة العالمي لها تأثير وتؤثر على عملاء الطاقة، ولكن الاقتصاد الروسي في النهاية هو الذي سيعاني أكثر من غيره من الوضع الحالي”.

من هنا، أوضح اوغلي أن الخطوة الروسية تهدف إلى استخدام النفوذ الدبلوماسي والتلاعب بمخاوف الغرب، مشيرًا إلى أن “الروس أدركوا أن الوقت قد حان لاستخدام هذه الرافعة وأن بإمكانهم كسب نقاط بمنع استئناف محادثات فيينا واستمرار المخاوف الأميركية، وهم يستخدمون هذه الورقة ويلعبون بالورقة الإيرانية”.

مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 8

من جهة أخرى، رأت صحيفة “جوان” الأصولية، أن حرب أوكرانيا “غذتها المحاولات الغربية للهيمنة على روسيا والتسلل إليها، وتوسع الناتو عبر أوكرانيا ، وهيمنة عصابات المافيا التابعة للغرب من قبل ثورة الألوان، واحتجاز رهائن في البلاد لتصفية حسابات سياسية مع المنافس الروسي”.

ولفتت الصحيفة إلى أن “الدول الغربية تتعاطف اليوم مع الشعب الأوكراني، لكن كانت في الماضي تغض الطرف عن الحرب والاحتلال والجرائم الإسرائيلية بحق شعب فلسطين المظلوم والتعاون والمشاركة في غزو واحتلال أفغانستان والعراق ومساعدة المعتدين والمجرمين ضد شعب اليمن المظلوم. وقتل النساء والأطفال والحصار وفرض المجاعة على شعب ذلك البلد في السنوات الأخيرة”.

وأضافت: “الدول الغربية، رغم نفوذها المباشر ووجودها في أوكرانيا، وامتلاكها لمعلومات دقيقة عن روسيا وترتيباتها الحربية، لم تمنع الحرب، ولم تتخذ إجراءات بعد بدء الحرب للدفاع عن المدنيين أو حتى إنقاذهم من نيران الحرب، بل يحاولون فقط إطالة أمد الحرب وتقويضها على حساب تدمير أوكرانيا وتشريد شعبها، لأنهم يرون الحاجة إلى حرب طويلة ومدمرة لضرب خصمهم”.

مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 9

على صعيد منفصل، تناول الكاتب في صحيفة “آفتاب يزد” الإصلاحية روح الله مهرجو الوضع الاقتصادي في إيران، مشيرًا إلى أن المواطنين يخوضون حرب الجيوب الفارغة.

ولفت الكاتب إلى أن “الارتفاع اليومي في الأسعار أدى إلى تعب الناس، دون اتخاذ السلطات أي إجراءات لمعالجة الوضع وإصلاح موائد الناس الغذائية”، معتبرًا أن “الشعار الأكثر استخدامًا اليوم في الشارع الإيراني هو أن اليوم أغلى من الأمس”.

وأضاف: “يتم أخذ سبل عيش الناس رهينة، والوضع يزداد سوءًا كل يوم، ومن غير المحتمل أن يحدث شيء مهم وفعال في السوق حتى ليلة عيد النوروز، الأمر الذي سيؤدي إلى وصول الأسعار إلى مستوى خيالي قد يمنع الناس عن شراء حاجيتهم”.

مانشيت إيران: هل تهدف روسيا إلى عرقلة الاتفاق النووي الإيراني؟ 10
جاده ايران واتساب
للمشاركة: