موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة25 فبراير 2022 17:26
للمشاركة:

لو موند: مسودة الاتفاق الجديد مع إيران باتت على الطاولة

نقلت صحيفة "لو موند" الفرنسية عن مصدر مطلع أنّ مسودة اتفاقية جديدة مع إيران باتت مطروحة على الطاولة، معتبرةً أن الأمر يسير على الطريق الصحيح.

وبحسب الصحيفة، ينتظر ممثلو الدول الكبرى الموقعة عام 2015 على الاتفاق فقط قراراً من السلطات الإيرانية العليا، كما يتابع المصدر: “نحن في نقطة تحوّل، هناك حاجة إلى قرار الآن”.

وأشارت “لو موند” إلى أنّ الهدف من المحادثات ينقسم إلى شقين: السماح للولايات المتحدة بالعودة للاتفاق وإجبار طهران على تعليق برنامجها النووي.

ووفق الصحيفة، على مدار المحادثات في فيينا، عرضت الولايات المتحدة رفع العديد من العقوبات المالية والاقتصادية – وليس كلها – عن إيران، مقابل عودة الأخيرة إلى الالتزامات التي تعهدت بها قبل سبع سنوات.

وتابعت: “لن يتم تمديد المواعيد النهائية التي حددتها الاتفاقية الأولية. وبالتالي، سيتم منع طهران من القيام بأنشطة تخصيب اليورانيوم بحلول عام 2025”.

ولفتت “لو موند” إلى أنّ كبير المفاوضين الإيرانيين في فيينا باقري كني يجب أن يعود من بلاده يوم السبت، بعد أن يحصل على الموافقات اللازمة من حكومته.

وعن التنسيق الأوروبي بهذا الشأن، يعلّق أحد المصادر الأوروبية المطلعة للصحيفة: “نحن متحدون ومصممون”.

وكما كان الحال عام 2015، من المتوقع أن تكون روسيا مكاناً لتخزين المواد الانشطارية التي ستضطر إيران لتصديرها من أجل الامتثال للالتزامات، حيث أنها لن تتمكن من الاحتفاظ بأكثر من 300 كيلوغراماً من اليورانيوم المخصب بنسبة 3.67%، كما أوردت “لو موند”.

وأكدت الصحيفة الفرنسية أنّ موسكو تمارس ضغوطاً منتظمة على الإيرانيين للسماح للوكالة الدولية للطاقة الذرية بإجراء عمليات التفتيش على الأرض، على الرغم من العراقيل الإيرانية بهذا الخصوص، على تعبير “لو موند”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: