موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة28 يناير 2022 17:08
للمشاركة:

نيو يورك تايمز: إيران تمد جذورها شرق سوريا .. وتنافس الأسد في تجنيد المقاتلين

قالت صحيفة "نيو يورك تايمز" الأميركية إنه عندما فتح الجيش السوري مكاتب له في محافظة دير الزور الشرقية الشهر الماضي لتجنيد مقاتلين سابقين ومنشقين عنه سابقاً، لم يحضر أحد تقريباً سوى قلة قليلة.

وفي هذا الإطار نقلت الصحيفة عن موقع إخباري محلي سوري أنّ ضباط الأمن السوريين اضطروا لسحب بعض المارة الأصحاء إلى داخل المراكز على أمل تسجيلهم.

وأضافت “نيو يورك تايمز”: “بينما وعدت سوريا بالعفو وبداية جديدة للعديد من الشباب كجزء من جهود المصالحة الأوسع، واجهت المبادرة عقبة رئيسية، وهي أنّ الميليشيات المرتبطة بإيران والناشطة في محافظة دير الزور تقدم بديلاً أكثر جاذبية، وفقاً لخبراء محليين وعضو سابق في إحدى هذه الميليشيات”.

وعلى حد تعبير الصحيفة الأميركية، لعبت إيران لعبة بعيدة المدى في دير الزور، حيث نجحت بتجنيد السوريين في ميليشيات متحالفة معها، وتقديم الخدمات التي لا تستطيع الحكومة السورية أن تقدمها، وبذلك رسخت جذورها في محافظة استراتيجية يمكن أن تعزز مصالح طهران الإقليمية حتى بعد الحرب الأهلية السورية.

ونقلت “نيو يورك تايمز” عن خبراء محليين أنّ إيران تقوم ببناء مدارس وتوزيع سلة غذائية على السكان، كما حاولت تحويل المساجد في المحافظة ذات الأغلبية السنية المسلمة إلى الإسلام الشيعي، وبات الأذان الشيعي يُسمع لأول مرة هناك.

وتابعت الصحيفة: “عندما انضم شاب اسمه أبو خديجة إلى ميليشيا مدعومة من إيران قبل ثلاث سنوات، لم يكن مدفوعاً بالدين أو الفكر. أراد الراتب والتقديمات. وقال أبو خديجة الذي رفض الكشف عن اسمه خوفاً من الانتقام، إنه مثل كثير من الشباب السوريين الذين ينضمون إلى الميليشيات، اعتبر هذا الأمر حلاً وحيداً للهروب من الجيش”.

ولفت أبو خديجة إلى أنه بينما يقدم الجيش السوري في دير الزور راتباً شهرياً قدره 27 ألف ليرة سورية، أو نحو 7.5 دولار، فإنّ الميليشيات المدعومة من إيران تقدم أكثر من ضعف ذلك، ورواتب أعلى في أماكن مثل مدينة البوكمال على الحدود مع العراق.

ومما يشجع الشباب على تفضيل الميليشيات الإيرانية على الجيش السوري، وفق “نيو يورك تايمز”، هو بقاؤهم في منطقتهم، بينما يرسل الجيش السوري عناصره أحياناً كثيرة إلى مناطق بعيدة.
علاوة على ذلك، تحدثت الصحيفة عن منح الجماعات المسلحة القريبة من إيران بطاقات لعناصرها تسمح لهم بالحصول على سلة غذائية شهرية تشمل السكر وزيت الطهي والأرز والطون المعلّب والفاصوليا، وقد زُيِّنت الصناديق الكرتونية بصورة القائد العسكري الإيراني الذي تم اغتياله في العراق قاسم سليماني.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: