موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة13 يناير 2022 10:39
للمشاركة:

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 1

“آفتاب يزد” الإصلاحية حول زيارة رئيسي لموسكو: تعميق النظر إلى الشرق

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 2

“اعتماد” الإصلاحية: خروج أموال بقيمة 6 مليار دولار من البلد في ستة أشهر

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 3

“آسيا” الاقتصادية: إسقاط النظام كان الهدف الرئيس للمعارضة الكازاخستانية

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 3

“جمهوري اسلامي” المعتدلة: الخبراء الاقتصاديون يحذرون من ارتفاع نسبة الفقر وتقديم إحصائية غير حقيقية من التضخم

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 5

“أبرار” المعتدلة: مفاوضات صعبة لانتخاب رئيس الجمهورية في العراق

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 6

“اقتصاد سرآمد” التخصصية: التضخم في الاقتصاد الإيراني بمثابة “كعب أخيل” لأي حكومة موجودة

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الخميس 13 كانون الثاني/ يناير 2022:

أكد الخبير الاقتصادي علي سرزعيم أن إحياء الاتفاق النووي أو التوصل إلى أي اتفاق في فيينا يقلل نسبة التضخم في البلاد.
وأضاف الخبير في حوار مع صحيفة “آرمان ملي” الإصلاحية، أن حكومة الرئيس السابق حسن روحاني زادت من نمو مبيعات النفط في مشروع قانون الميزانية السابقة، على افتراض أنه سيتم إحياء الاتفاق النووي.
وأوضح أن ذلك حدث في وقت كان نمو مبيعات النفط في النصف الأول من العام “كارثيًا وصغيرًا جدًا”.
ولفت إلى أن حكومة إبراهيم رئيسي واصلت نفس النهج، “فبناءً على هذا يبدو أن حكومة رئيسي تفترض أن الاتفاق النووي سيتم إحياءه في المستقبل”.
وتابع سرزعيم: في حالة عدم وجود مثل هذا الافتراض، فإن الأرقام الواردة في مشروع قانون الميزانية في هذا الصدد “مضللة”.
واعتبر أن الوضع يبدو كأن الحكومة لاحظت وجود عجز في الموازنة، “لكن لم يرغب أحد في الالتفات إليه والتعامل معه بجدية”، حسب قوله.

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 7

على صعيد آخر، رأت صحيفة “همشهري” الصادرة عن بلدية طهران أن زيارة الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي إلى موسكو هي “محاولة لتقليص التعلق بالغرب الذي خلقته حكومة الرئيس السابق حسن روحاني”.
كما أكدت أنه مهما تكون نتيجة مفاوضات فيينا النووية، فإن رئيسي يحاول بناء علاقات مع دول الجوار والدول الإفريقية وأميركا اللاتينية.
واعتبرت الصحيفة أن العلاقات الإيرانية الروسية في معزل عن المفاوضات النووية وأن هذه الزيارة لا تبعث برسالة خاصة إلى فيينا، إنما الهدف الرئيس من هذه الزيارة هو بحث الاتفاقية الجديدة طويلة المدى بين موسكو وطهران، والتي ما زالت في مرحلة التدوين، لمعالجة الاقتصاد الإيراني.

مانشيت إيران: ما الهدف من زيارة رئيسي إلى موسكو؟ 8

من جهة أخرى، وفي إشارة إلى مشاكل التجارة بين إيران وسوريا، نوّهت صحيفة “ايران” الحكومية إلى أن أحد مشاكل الصادرات إلى سوريا تكمن في تحويل الأموال بين البلدين، والتي خلقت العديد من المشاكل للتجار في البلدين؛ مؤكدة على ضرورة اتخاذ البنك المركزي إجراءات بإبرام اتفاقية نقدية ثنائية أو غيرها لإيجاد الحل المناسب.
ومن المشاكل الأخرى للتصدير إلى سوريا، وفقًا للصحيفة، قلة الدعم المالي لرجال الأعمال والشركات الإيرانية المهتمين بالتصدير إلى سوريا، وكذلك غياب التأمين اللازم، وعدم وجود تنظيم واضح يضم رجال الأعمال الإيرانيين في ذلك البلد.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: