موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة1 يناير 2022 10:31
للمشاركة:

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 1

“آرمان ملي” الإصلاحية: ما زال التهريب في الصدارة

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 2

“آفتاب يزد” الإصلاحية: وأخيرا تكلم أشرف غني؛ لكنه كلام غير مجدٍ وجاء متأخرًا

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 3

“جوان” الأصولية نقلًا عن رئيسي: سنغير الوضع لصالح الناس

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 4

“اعتماد” الإصلاحية: بقاء الاتفاق النووي هو القضية الأهم

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 5

“ايران” الحكومية: التضخم مستمر بالانخفاض

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 6

“دنياي اقتصاد” التخصصية: خمسة دروس مالية من العام 2021

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم السبت 1 كانون الثاني/ يناير 2022:

أوضحت صحيفة “جمهوري إسلامي” المعتدلة بأن موضوع إبرام اتفاق مدته 20 عامًا بين إيران وروسيا مدرج على جدول أعمال الزيارة المرتقبة للرئيس إبراهيم رئيسي لموسكو.
وأكدت على أنه نظرًا لوجود العديد من حالات الصعود والهبوط في تاريخ العلاقات الإيرانية الروسية، “فمن الجيد لمسؤولي الدولة الانتباه إلى الخلفية التاريخية لروسيا وسلوكها تجاه إيران قبل تمديد هذه الاتفاقية وإبرامها”.
كما شددت على ضرورة الحرص على أن تؤدي الاتفاقيات الجديدة إلى زيادة العلاقات التجارية بين البلدين، وأن تكون في مصلحة كلا الطرفين أكثر من حل مشاكل روسيا.
من ناحية أخرى، لفتت الصحيفة إلى أن التوازن في السياسة الخارجية يتطلب عدم تجاهل خطة “الشيطان الأكبر”، أي أميركا، وقدرتها للسيطرة على روسيا والصين.
لذلك، رأت “جمهوري إسلامي” أنه من الأفضل لإيران أن تستمر في اتباع سياسة خارجية تحت راية “لا شرقية ولا غربية”، لأن الشرق يستفيد بشكل كبير من تدهور علاقة إيران بالغرب.

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 7

على صعيد آخر، اعتبر المحلل السياسي ناصر هاديان أن الرواية الأميركية (في إلقاء اللوم على إيران خلال المفاوضات النووية) أصبحت هي السرد المهيمن، حتى أنه في بعض الأحيان قبلت الصين وروسيا هذه الرواية”، وتابع هاديان في حواره مع صحيفة “اعتماد” الإصلاحية، أن العودة إلى الاتفاق النووي خِيار مرغوب فيه لإيران والولايات المتحدة لأنهما يعلمان أن الخطة البديلة غير منطقية وخطيرة للغاية.
وأكد المحلل على أن إصدار قرار في مجلس الأمن أو إعادة القرارات السابقة سيؤدي لانسحاب إيران من الاتفاق النووي. كما أن الضربة العسكرية فقط يمكن برأيه أن تدفع إيران لمحاولة الحصول على قنبلة نووية.
من جانب آخر، اعتبر هاديان أن الفريق الإيراني المفاوض متهم بعدم امتلاك الخبرة اللازمة لدفع المفاوضات، لذلك فهو يسعى لإثبات خبرته، وفي الوقت نفسه، يريد أن يظهر أن هذه هي وظيفته وأنه يعرف أفضل من الفريق السابق.
وأضاف المحلل أنه حتى الاختلاف في الشكل والمظهر مهم لهذا الفريق، ليقول إنه بأي شكل من الأشكال، تمكن من الحصول على المزيد من النقاط من الجانب الآخر مقارنة بالفريق السابق.
وتابع: من المشاكل الرئيسية لهذا الفريق أنه لم يعتبر نفسه الحاكم بعد؛ يجب إخبارهم أن الصراع قد انتهى، لديك السلطة وأنت في الحكم، لذا اترك القتال السابق، وباشر بمهمتك.

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 8

من جانب آخر، أكد المحلل السياسي محمد قره باغي في مقاله بصحيفة “جوان” الأصولية أنه “يجب على الحكومة ألّا تكرر الأساليب الخاطئة والضارة للحكومة السابقة في ما يخص تغطية مفاوضات فيينا والاتفاق النووي”، حيث رأى أن “حكومة روحاني قدمت معلومات مشوهة ومضللة للناس واعمدت أيضًا عدم إبلاغ الناس أثناء المفاوضات بذرائع كاذبة”.
كما قال: “إن حكومة روحاني قمعت منتقديها المتعاطفين مع النظام بأشكال وأنواع مختلفة من الإهانات، بينما كان رأى هؤلاء النقاد واضحًا وكانوا على دراية بعواقب الاتفاق النووي، لذلك على هذه الحكومة أن تحرص دائمًا على الاستفادة القصوى من آراء الخبراء والمتخصصين”.
في السياق، نوّه الكاتب بأن “على الحكومة أن تقدم ردًا علميًا ومقنعًا على الشكوك والغموض التي يخلقها الأعداء في المجتمع بمساعدة الإذاعة ووسائل الإعلام المطبوعة والإلكترونية”.

مانشيت إيران: ما هو المطلوب من الفريق الإيراني المفاوض في فيينا؟ 9
جاده ايران واتساب
للمشاركة: