موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة25 ديسمبر 2021 15:49
للمشاركة:

إمام جمعة طهران: النظام الاقتصادي الحالي وفر الأرضية لانتشار الفساد

أشار إمام جمعة طهران المؤقت محمد حسن أبو ترابي فرد خلال خطبة صلاة الجمعة هذا الأسبوع إلى أن الاقتصاد الوطني الإيراني مرتبط بالنفط وأن هذه الموارد الضخمة التي تأتي عن طريق النفط هي في أيدي الحكومة أو أن الحكومة لها دور مباشر في إدارتها.

وأضاف إمام جمعة طهران أن اقتصاد الدولة هذا مهد الطريق بشدة لتكوين الثروة ووفر الأرضية لانتشار الفساد وجعل ميزانية الدولة مرتبطة بعائدات النفط حيث ويتم أيضاً توفير الاستثمارات المباشرة وغير المباشرة بشكل أكبر من مصادر عائدات النفط.

وتابع أبو ترابي أن الشعب الإيراني وخاصة الطبقتين الوسطى والضعيفة تمر بفترة صعبة حيث أدى التضخم بنحو 50٪  والنمو الاقتصادي السلبي تقريباً إلى وضع الجمهورية الإسلامية في موقف سيئ من حيث المؤشرات الكلية وإن أحد أهم العوامل التي تؤثر على الوضع الاقتصادي الحالي هو نظام الميزانية النقدية والسياسة المالية والنظام المصرفي وسعر الصرف حيث هيمنت السياسات المالية على النظام المصرفي في البلاد، ويتم تحديد سياسات البنك المركزي بما يتماشى مع السياسات المالية لذلك نشهد  كل يوم انخفاضاً في قيمة العملة الوطنية.

وقال أبو ترابي أنه على الرغم من اتخاذ خطوات مهمة  في تطوير و تنمية الموارد الإسلامية والنمو العلمي والوصول إلى التقنيات الجديدة وتوفير الأمن وتعزيز الوحدة الوطنية والبنية التحتية الاقتصادية في العقود الأربعة للنظام الإسلامي، إلا أن مؤشرات الاقتصاد الكلي مثل التضخم ودخل الفرد ومعدل البطالة والفجوة الطبقية ليست أبداً في الظروف المناسبة التي يستحقها الشعب الإيراني.

وأوضح أبو الترابي فرد أن القائد الأعلى الإيراني علي خامنئي أكد في الخطوة الثانية للثورة  على إصلاح هيكل ميزانية الدولة وهذا التغيير سيمهد الطريق لاقتدار إيران.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: