موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة21 ديسمبر 2021 19:37
للمشاركة:

رحيل السفير الإيراني في اليمن .. كورونا أم اغتيال؟

انتشرت في الساعات الماضية حملة لمغرّدين سعودين تركز على فرضية أن وفاة السفير الإيراني في صنعاء حسن إيرلو كانت بسبب غارة جوية لطائرة حربية سعودية من نوع F15.


وجاءت تلك الحملة في ظل تأكيد السلطات الإيرانية، أنّ السفير حسن إيرلو خرج من اليمن بوساطة عراقية ليفارق الحياة بعد ساعات متأثراً بإصابته بكورونا، وقد نعته الخارجية الإيرانية كما نعته شخصيات وأطراف يمنية.


وسخر أحد المغرّدين من القول إنّ إيرلو مات متأثرا بإصابته بكورونا، قائلاً إنّه أصيب بمتحوّر F15، كما نشر مغرد آخر صورة مضيفاً أنّ إيرلو أصيب بكورونا في رجله، من دون أن يكون ظاهرا بوضوح من هو الشخص المصاب في الصورة.


وتجدر الإشارة إلى أنّ هذه الصورة نشرتها سابقاً قناة “العربية” وذكرت إنها تعود لقائد في فيلق القدس أُصيب في سوريا وتوفِّيَ في إيران.


وعلّق صحافي السعودي عناد العتيبي على القضية مشيراً إلى أنّ إيرلو دخل إلى اليمن متسللاً في شحنة أسلحة وخرج جثة هامدة، واستشهد بالطريقة التي تمت فيها مراسم إيرلو في إيران ليقول إنّ الأخير قُتل في غارة جوية وليس بسبب الإصابة بكورونا.


وكانت “جاده إيران” قد كشفت منذ أيام عن وساطة قام بها رئيس الحكومة العراقية بالتنسيق مع ولي العهد السعودي محمد بن سلمان لنقل إيرلو من صنعاء إلى طهران عبر بغداد.


وفي وقت سابق، تحدثت صحيفة “وول ستريت جورنال” الأميركية، عن رواية أخرى خلف خروج إيرلو من اليمن، حيث نقلت عن مصادر سعودية أنّ السبب يعود لتردّي العلاقة بين إيرلو وجماعة “أنصار الله” ورغبة الجماعة بإخراجه سريعاً من المناطق التي يسيطرون عليها.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: