موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة18 ديسمبر 2021 19:48
للمشاركة:

نيو يورك تايمز: عسكريون إسرائيليون يشككون بإمكانية مهاجمة إيران

ذكّرت صحيفة "نيو يورك تايمز" الإسرائيلية بأمرٍ كان قد وجهه منذ أسابيع وزير الدفاع الإسرائيلي لقواته يقضي بإعداد خيار عسكري ضد إيران، مما فُهم كتحذير للعالم بأنّ إسرائيل قد تتولّى الأمور بنفسها إذا لم يقيّد الاتفاق النووي الجديد إيران بما فيه الكفاية.

لكنّ العديد من المسؤولين والخبراء العسكريين الإسرائيليين الحاليين والسابقين يقولون، بحسب الصحيفة، إنّ تل أبيب تفتقر إلى القدرة على شن هجوم يمكن أن يدمّر، أو حتى يؤخر بشكل كبير، برنامج إيران النووي، على الأقل ليس في وقت قريب.

ونقلت “نيو يورك تايمز” عن مسؤول أمني رفيع المستوى أنّ أي هجوم على البرنامج النووي الإيراني سيستغرق تحضيراً مدته عامان على الأقل إذا كان الهدف التسبب بأضرار جسيمة.

وتابعت الصحيفة: “يقول الخبراء والمسؤولون إنّ ضربة على نطاق أصغر تلحق ضرراً بأجزاءٍ من البرنامج من دون إنهائه تماماً، ستكون ممكنة في وقت قريب. لكنَّ الجهود الأوسع لتدمير عشرات المواقع النووية في أجزاء بعيدة من إيران – وهو نوع الهجوم الذي هدد به المسؤولون الإسرائيليون – سيكون خارج نطاق الموارد الحالية للقوات المسلّحة الإسرائيلية”.

وعلّق على الأمر ريليك شافير – وهو جنرال متقاعد في سلاح الجو الإسرائيلي كان طياراً في هجوم عام 1981 على منشأة نووية عراقية – بالتالي: “سيكون من الصعب جداً، بل من المستحيل، إطلاق حملة من شأنها أن تضرب كل هذه المواقع”!

وأضاف: “في العالم الذي نعيش فيه، القوة الجوية التي يمكنها القيام بحملة جوية كافية هي القوات الجوية الأميركية”.

ورأت الصحيفة أنّ الكلام الأخير عن هجوم عسكري على إيران هو جزء من حملة ضغط إسرائيلية للتأكد من أنّ الدول التي تتفاوض في فيينا لا توافق على ما يعتبرون المسؤولون الإسرائيليون أنه “صفقة سيئة”، أي صفقة من وجهة نظرهم لا تمنع إيران من تطوير أسلحة نووية.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: