موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة15 أغسطس 2021 19:12
للمشاركة:

إيران: نراقب بدقة تطورات أفغانستان وندعم إعلان كرزاي

على وقع تطورات المشهد الأفغاني الذي وصل مساء الأحد 15 آب/ أغسطس 2021، إلى دخول طالبان لقصر الرئاسة في العاصمة كابول، سارعت طهران إلى إعلان موقفها على لسان الرئيس إبراهيم رئيسي، الذي أكد أن بلاده تعتبر أن تحقيق السلام والاستقرار في أفغانستان أمرًا مهمًا لها، مشيرًا إلى أن طهران تراقب بدقة تطورات الأحداث الحاصلة على أراضي جارتها الشرقية.

موقف الرئيس رئيسي، سبقه ترحيب إيراني بإعلان الرئيس الأفغاني السابق حامد كرزاي تشكيل مجلس تنسيق من قبل القادة الأفغان من أجل ضمان نقل السلطة سلميًا، حيث يضم هذا المجلس كلًا من “كرزاي و رئيس لجنة المصالحة الأفغانية عبد الله عبد الله، وزعيم الحزب الإسلامي قلب الدين حكمتيار”، وقال وزير الخارجية المنتهية ولايته أن “العنف والحرب مثل الاحتلال لم ولن يؤديا إلى حلحلة المشكلات في أفغانستان”، معربًا عن أمله في تغريدة كتبها ردًا على تغريدة كرزاي التي جاء فيها الإعلان أن “يؤدي إعلان كرزاي إلى الحوار والانتقال السلمي في أفغانستان، كما أبدى استعداد بلاده لمواصلة جهدها في صنع السلام.

إلى ذلك، صرحت الخارجية الإيرانية أنها “قلصت عدد الدبلوماسيين الإيرانيين في سفارة ‎كابول وأغلقت ثلاث قنصليات في ‎مزار شريف و ‎جلال آباد و ‎قندهار  من أصل خمسة في الأيام الماضية”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: