موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة15 يوليو 2021 10:11
للمشاركة:

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. “يُبرئ أميركا ويتهم إيران”

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 1

“آرمان ملي” الإصلاحية: القلق إزاء تواجد المتشددين في الحكومة المقبلة

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 2

“همشهري” الصادرة عن بلدية طهران، نقلا عن الرئيس حسن روحاني: أخذوا فرصة الاتفاق من هذه الحكومة

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 3

“كيهان” الأصولية: مرة أخرى.. روحاني يبرئ أميركا ويتهم إيران

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 4

“شرق” الإصلاحية نقلا عن الناشط الأصولي ناصر إيماني: اتصالات رئيسي لاختيار وزراءه لم تكن خارجة عن إطار التيار الأصولي

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 5

“شهروند” الصادرة عن الهلال الأحمر: ارتفاع بعض الحصار

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 6

“اطلاعات” شبه الرسمية: روحاني يدافع عن إدارته في السنين الثماني الماضية

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 7

“اعتماد” الإصلاحية: وصفة رئيسي للاقتصاد المريض

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 8

“جمهوري اسلامي” المعتدلة: الضوء الأخضر البريطاني لحركة طالبان “الإرهابية”

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 9

“جوان” الأصولية نقلا عن آية الله جوادي آمُلي لابراهيم رئيسي: لا يجوز ذكر هذه الناس بدون وضوء

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 10

“آفتاب يزد” الإصلاحية: هل سيتغير خطاب بعضهم تجاه الاتفاق النووي بعد 5 أغسطس [أي بعد تنصيب ابراهيم رئيسي]؟

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية اليوم الخميس 15تموز/ يوليو2021:

 بعد تصريحات الرئيس الايراني حسن روحاني بأن البرلمان [الأصولي] تدخل في قرارات الحكومة وعطل العودة للاتفاق النووي ورفع العقوبات عن إيران، ردت صحيفة “كيهان” الأصولية بتقرير تحليلي اتهمت فيه روحاني بـ”تبرئة أميركا واتهام إيران”.  الصحيفة قالت إنه “لم يبق سوى عشرون يوما ليسلم روحاني نتاج إدارته الكارثي للحكومة المقبلة، ومازال يلقي بنتائج قراراته الخاطئة والكارثية على عاتق الآخرين”. مضيفة أن “كلام الرئيس يوم أمس في ذكرى توقيع الاتفاق النووي، برأ الجانب المنسحب من الاتفاق، وحمّل البرلمان مسؤولية عدم إحياء الاتفاق في محادثات فيينا”.

وأردفت الصحيفة أن “روحاني الذي عليه أن يعتذر من الشعب بسبب تدميره لسياسة البلاد واقتصاده يجب أن يطلب السماح منهم، نراه اليوم يتحدث بثقة عالية عن انتصاراته بل يوجه العتب على الناس ويسألهم لماذا لا يشكرونه لفتح الفتوح”. مشيرة إلى أن روحاني “يدعي بأن الأزمة الاقتصادية في البلاد نتيجة لانسحاب ترامب من الاتفاق النووي، وعودة بايدن للاتفاق النووي أمر سهل ولا يحتاج للتفاوض. لكن روحاني لا يجيب على السؤال عن عدم عودة بايدن للاتفاق حتى الآن، وأنه أكد خلال الأشهر الثلاثة لمحادثات فيينا على أن جميع العقوبات الأميركية قد رفعت”.

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 11

من جانبها أعربت صحيفة “آرمان ملي” الإصلاحية عن قلقها إزاء تواجد الأصوليين المتشددين في حكومة الرئيس المنتخب ابراهيم رئيسي. وكتب “حميد شجاعي” أن الأصوليين ينقسمون إلى ثلاثة أقسام، وهم المتشددون الذين يريدون التحكم بابراهيم رئيسي وحكومته وهم من يرون أنفسهم أصحاب الثورة، والقسم الآخر الأصوليون الداعمين لرئيسي الذين يحبون التواجد في التشكية الوزارية لكنهم لا يضغطون على الرئيس المنتخب، والقسم الثالث هم الفئة المعتدلة من الأصوليين الذين يؤكدون على تواجد الكفاءات في الحكومة المقبلة وحتى أنهم يؤيدون تواجد الكفاءات من الأحزاب الأخرى غير الأصولية”. لافتًا إلى وجود عدد مِن البرلمانيين مَن ينوي الانتقام من رئيسي عند اعتماد الوزراء في حال عدم التوجه لهم وهناك من يريد تعاملا أخلاقيا مع الحكومة الجديدة لأجل مصلحة الشعب حسب وصايا القائد الإيراني الأعلى علي خامنئي، حسب تعبير الكاتب.

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 12

بعيدا عن السياسة يشهد الشعب الإيراني هذه الأيام حدثًا فنيا وسينمائيا تمثل في عرض فيلم “قهرمان” [بمعنى البطل] للمخرج الإيراني الشهير أصغر فرهادي في مهرجان كان السينمائي. حيث اعتبرت صحيفة “شهروند” الصادرة عن الهلال الأحمر فيلم “البطل”، أكثر عمل صريح وشديد لأصغر فرهادي. ناقلة ما تلقاه هذا العمل السينمائي من أصداء عالمية. حيث قال جيسون سولومونز وفق ما أوردت إن “فيلم “البطل” هو أفضل عمل عرض في مهرجان كان هذا العام حتى الآن وأنه مكتوب بدقة عالية وأنه سيلاقي إقبالا عالميا جيدا”.

مانشيت إيران: هجوم أصولي لاذع على الرئيس روحاني.. "يُبرئ أميركا ويتهم إيران" 13
جاده ايران واتساب
للمشاركة: