موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة3 يوليو 2021 10:34
للمشاركة:

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 1

“جوان” الأصولية تعليقًا على إعلان وفاة طيار في قاعدة العديد شارك في اغتيال سليماني: القصاص الأوَّل 

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 2

  آفتاب يزد” الإصلاحية: محسن اجئى رئيسًا للسلطة القضائية 

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 3

“اقتصاد بويا” المتخصصة: العلاقات الخارجية، الركن الرئيسي للتقدم الاقتصادي للبلاد 

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 4

“شرق” الإصلاحية: رئيسان بمستقبلين مختلفين 

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 5

“كيهان” الأصولية: مجيد تخت روانجي أمام الأمم المتحدة: إيران لم تستفد من الاتفاق النووي رغم أنها أكثر من قدَّم في سبيله 

أبرز التحليلات والتقارير الواردة في الصحف الإيرانية ليوم السبت 3 تموز/ يوليو 2021:

اعتبر الصحافي المتخصّص في قطاع الطاقة رضا زندي، أن “اجتماع أوبك الأخير الذي عقد يوم الخميس 1 تموز/ يوليو حمل رسالة بسيطة ظاهريًا لكنها مهمة للتمهيد لتحسين العلاقات بين طهران والرياض”. 
وفي مقالته بصحيفة “همشهري” الحكومية، قال زندي إن “افتتاح اجتماع وزراء الأوبك الـ 181 شهد تبادل الجمل الودية بين وزيري النفط والطاقة الإيراني والسعودي”، لافتًا إلى “الدور الهام لاجتماعات أوبك في إنهاء بعض النزاعات السياسية بين إيران وجيرانها على مدار التاريخ”.
ورأى زندي، أن “هذا الوقت هو المناسب لطرح دبلوماسية حل التوتر بين طهران والرياض من خلال “أوبك”، وأن ما حدث يوم الخميس يتعين أن يواصله وزير النفط بحكومة إبراهيم رئيسي المرتقبة”.  
واقترح زندي على بلاده الموافقة على مرشح السعودية لتولي الأمانة العامة لأوبك خلفًا للأمين العام الحالي محمد سينوسى باركيندو، التي تنتهي مهامه العام الميلادي القادم، في مقابل أن تدعم الرياض مرشح إيران لتولي منصب إدارة قطاع أبحاث السوق (وهو منصب رئيسي في الأمانة العامة لأوبك يتولاه حاليًا ممثل السعودية)، مشيرًا إلى أن “باركيندو بمقدوره المساعدة في تحقيق هذا السيناريو”.

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 6

في سياقٍ آخر، ناقش الصحافي مجيد حسيني، الدوافع خلف تداول قوائم تضم أسماء حكومة إبراهيم رئيسي المقبلة. 
وفي مقالته بصحيفة “مردم سالارى” الإصلاحية، أورد حسيني الأسماء المتوقع توليها مسؤوليات في حكومة رئيسي المرتقبة والتي يتردد ذكرها في الوكالات والصحف الإيرانية.
من جهته، اعتبر المحلل السياسي حسين كنعاني مقدم، أن البعض يفتعل هذه القوائم لأجل الضغط السياسي على رئيسي للمحاصصة في حكومته.
في المقابل، أكد عضو اللجنة الاقتصادية في البرلمان الإيراني غني نظري خانقاه، أن بعض الأفراد الذين تطرح أسماءهم حاليًا ليسوا على قدر المسؤولية لتولي منصب الوزير أو حتى مساعد الوزير. وأن البعض يضع نفسه على الإنترنت بجوار أشخاص ذوي أهلية بوصفه “الخيار للوزارة الفلانية”.

مانشيت إيران: سيستان وبلوتشستان على أعتاب كارثة.. واجتماع أوبك يمهّد لتحسين العلاقات مع الرياض 7

على صعيدٍ منفصل، حذَّرت صحيفة “جام جم” التابعة لمؤسسة للإذاعة والتلفزيون الإيرانية، من حدوث كارثة إنسانية في محافظة سيستان وبلوتشستان على إثر وفاة شخص كل 90 دقيقة نتيجة الإصابة بسلالة دلتا شديدة العدوى.  
وفي تقريرها الميداني، أوردت الصحيفة تصريح أحد  الأطباء العاملين في المحافظة بقوله إن “الأسبوع الماضي قد شهد وفاة 118 شخص في زاهدان فقط بسبب الإصابة بكورونا”.
وأشار التقرير، إلى أن “الأهالي يرون أنه لا يمكن أن يتحوَّل كورونا إلى الهاجس الأول في المحافظة طالما لا تتوفر مياه الشرب والاحتياجات المعيشية فيها”، وفقًا لما جاء على لسان أحد المواطنين بأن “متوسط وجود الأسرة في مستشفيات المحافظة لكل شخص نصف المتوسط العام للبلاد، وهناك مستشفى واحد يغطي احتياجات مليون و200 ألف من المواطنين من المدن المجاورة لبندر عباس وجاسك إلى مدينة راسك”. 

جاده ايران واتساب
للمشاركة: