موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة13 يونيو 2021 15:20
للمشاركة:

أخبار وتصريحات – إيران تستعيد حقها بالتصويت في الأمم المتحدة

أكد مندوب إيران الدائم لدى الأمم المتحدة مجيد تخت روانجي، دفع إيران المتأخرات للأمم المتحدة واستعادة حقها في التصويت بالمنظمة.

وفي تغريدة له على حسابه في تويتر يوم الجمعة 11 حزيران/ يونيو 2021، قال تخت روانجي “الحظر الأميركي غير القانوني لم يحرم شعبنا من الدواء فحسب، بل قد حال أيضًا دون دفع إيران المتأخرات للأمم المتحدة”.

وأضاف، “بعد أكثر من 6 أشهر من العمل، أعلنت الأمم المتحدة اليوم أنها تسلمت المتأخرات”، مؤكدًا “الآن يجب رفع أنواع الحظر اللاإنساني”.

بدوره صرّح رئيس الوفد الإيراني المفاوض في فيينا عباس عراقتشي، مخاطبًا المندوب الأميركي للشؤون الإيرانية روبرت مالي، أنه “لا حاجة لذرف دموع التماسيح حينما تتواصل جهود أميركا لفرض المعاناة على 82 مليون إيراني”.

وفي تغريدة له على حسابه في تويتر، ردًا على تغريدة لروبرت مالي، قال عراقتشي إن “ترامب رحل إلا أن إجراءات حظره غير القانونية والإجرامية ما زالت قائمة”.

وأضاف، “الإرهاب الاقتصادي، سيما في ظل جائحة كورونا جريمة ضد الإنسانية”.

وبدأت يوم السبت 12 حزيران/يونيو 2021، في فيينا، الجولة السادسة من المفاوضات بين إيران ومجموعة “4+1” الدولية في إطار اجتماعات اللجنة المشتركة للاتفاق النووي، حول إلغاء الحظر الأميركي وعودة هذا البلد المرتقبة للاتفاق.

في الأثناء، قالت قناة عبرية رسمية إن إسرائيل تشعر بقلق إزاء تقارير تفيد بأن روسيا ستزود إيران بقمر اصطناعي حديث يتم استخدامه لأغراض الاستخبارات وجمع المعلومات، في وقت نفت موسكو صحة تلك التقارير.

ونقلت قناة كان، مساء الجمعة، عن مصادر أمنية إسرائيلية (لم تسمها) قولها إن الحديث يدور عن قمر اصطناعي سيمنح الإيرانيين قدرة غير مسبوقة على تتبع ومراقبة قواعد عسكرية إسرائيلية.

وإلى جانب تتبع القواعد العسكرية الإسرائيلية، سيمنح القمر الاصطناعي أيضًا الإيرانيين قدرة على تتبع ومراقبة أهداف استراتيجية أخرى بإسرائيل والشرق الأوسط، بحسب المصدر ذاته.

وأضافت القناة أن القمر الاصطناعي الروسي “كانوبوس-في” (Kanopus-V) مزوّد بكاميرا عالية الدقة يمكن أن تساعد طهران في المراقبة المستمرة للمنشآت مثل القواعد العسكرية الإسرائيلية، والمنشآت التي توجد بها القوات الأميركية في العراق.

في الأثناء، أكد الرئيس الإيراني حسن روحاني، إنّنا تمكنا من تحقيق إنجازات كبيرة في البلاد رغم تفشي فيروس كورونا والمشاكل الناجمة عنه.

وأضاف روحاني يوم السبت 12 حزيران/ يونيو 2021، في اجتماع اللجنة الوطنية لمكافحة فيروس كورونا، “مر 16 شهرًا على تفشي كورونا في البلاد وشهدنا ثلاث موجات خطيرة من الفيروس خلال هذه الفترة ونحن نجتاز الموجة الرابعة”.

وتابع، “منذ فبراير 2019 أو تفشي كورونا في البلاد كنا نواجه مشاكل في توفير أدوات أو مرافق طبية ألا اننا بدأنا العمل في تلك الظروف و شمرنا عن سواعد الجد لمكافحة الفيروس وتمكنا من توسيع المختبرات بسرعة”، لافتًا “في ذلك الوقت لم تكن “50٪ من مستشفياتنا مجهزة بمولدات الأكسجين إلا ان اليوم جميع المستشفيات مزودة بتلك المولدات”.

وأشار روحاني، “هناك دول متقدمة خاصة في مجال البنية التحتية شهدت عددًا كبيرًا من الوفيات بسبب كورونا بما فيها الولايات المتحدة وسويسرا وألمانيا وفرنسا وبريطانيا والبرازيل والهند إلا إنّنا في إيران حققنا إنجازًا كبيرًا في مجال مكافحة كوفيد 19 رغم كل المشاكل و الصعوبات التي نواجهها معربًا عن شكره لكل من بذل جهودًا لاجتياز هذه المرحلة الصعبة”، مؤكدًا على تسريع التطعيم في الأسابيع المقبلة.

من جانبه، قال قائد مقر خاتم الأنبياء المشترك للدفاع الجوي، قادر رحيم زادة، إن “سماء إيران هي الأكثر أمانًا في المنطقة بسبب التنسيق بين قوات الدفاع الجوي التابعة للجيش والحرس الثوري الإيراني وهما مستعدتان لمواجهة أي تهديد وعدوان جوي”.

وتفقد العميد رحيم زادة مقر الدفاع الجوي للحرس الثوري الإيراني في طهران وجنوب البلاد وحضر في جمع قادة وقوات سلاح الجو التابع للحرس الثوري، معربًا عن ارتياحه لمعنوياتهم العالية وتجهيزاتهم الدفاعية.

وأعرب عن تقديره القائد القوات الجو فضائية التابعة للحرس الثوري العميد امير علي حاجي زادة، لعمله في إزاحة الستار عن عدد من الإنجازات في مجال الطائرات المسيرة والدفاع الجوي ومنها منظومة رادار “القدس”، ومنظومة “9 دي” للدفاع الجوي.

بدوره، أكد السفير الإيراني لدى بغداد ايرج مسجدي، استعداد البعثة الدبلوماسية الإيرانية في العراق للمساهمة في إجراء الانتخابات الرئاسية الإيرانية الثالثة عشر بمزيد من الشموخ، داعيًا الرعايا الإيرانيين المقيمين في العراق إلى تجسيد حضورهم الحماسي المعهود في هذه الانتخابات.

وأضاف مسجدي يوم السبت، أنه “نظرًا للتنسيقات الجارية والهادفة إلى تيسير الظروف لمشاركة المواطنين المقيمين داخل العراق في انتخابات الرئاسة الإيرانية ستوضع صناديق الاقتراع داخل المقر الرئيسي للسفارة الإيرانية بالعاصمة العراقية بغداد، فضلًا عن 5 صناديق اخرى داخل القنصليات العامة الإيرانية في كل من النجف الأشرف وكربلاء المقدسة والبصرة واربيل والسليمانية”.

وكان مساعد وزير الصحة والعلاج والتعليم الطبي الإيراني علي رضا رئيسي، قد أعلن بأنه سيتم تطعيم جميع افراد الشعب بالجرعة الأولى للقاح كورونا حتى آذار/مارس العام القادم 2022 .

وقال رئيسي في تصريح له يوم السبت، إنه بهذا الحجم الذي نواجهه من نكث العهد من قبل الجهات الخارجية فيما يتعلق بلقاح كورونا فأنه لا يمكن ان نعول عليها كثيرًا لذا فان مسالة اللقاح الداخلي ستكون مطروحة بدءًا من الأسبوع القادم لنلبي الحاجة في هذا المجال.

وأوضح بأنه تم لغاية الآن تطعيم الأفراد فوق 70 عامًا في البلاد ومن المتوقع أن يتم الانتهاء من تطعيم الأفراد فوق 60 عامًا في غضون الأسابيع الثلاثة القادمة.

وأكد رئيسي، “ضرورة تطعيم الطلبة الجامعيين وتلامذة المدارس”، لافتًا إلى ظهور بعض الظواهر الاجتماعية السلبية الناجمة عن إغلاق المدارس وعدم إمكانية الدراسة الحضورية ومنها زيادة أطفال العمل والزواج في سنين واطئة وترك الدراسة، قائلًا إن “برنامج الحكومة يجب أن يتضمن الآن إبرام اتفاقية مع الصين لاستيراد لقاح كورونا منها الذي تم تأكيد فاعليته للأطفال فوق 5 أعوام، لأن إضرارًا جادة تلحق بالتلامذة الآن بسبب ابتعادهم عن المدرسة”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: