موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة4 مايو 2021 22:13
للمشاركة:

مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 1
  • “كيهان” الأصولية: السجل الدبلوماسي لظريف سلبي أو دليل على خبرته؟
مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 2
  • “ايران” الحكومية: محادثات فيينا تنتظر قرار العواصم
مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 3
  • “جهان صنعت” الاقتصادية: معاناة الممرضات
مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 4
  • “شرق” الإصلاحية: من هو مرشّح الإصلاحيين في “الدقيقة الـ90” للانتخابات الرئاسية؟
مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 5
  • “وطن امروز” الأصولية عن طريقة تعامل الإصلاحيين مع حادثة ظريف: ثنائي القطب، نار تحت الرماد

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الأربعاء 5 أيار/مايو 2021:

تناولت صحيفة “جوان” الأصولية، في مقال لـ”كبری آسوبار”، حادثة تصريح وزير الخارجية محمد جواد ظريف المسرّب. ورأت الصحيفة أنه سيبقى للتاريخ أن هذا الاتفاق النووي الذي كان يُطلق عليه في البداية فتح الفتوح، أصبح في النهاية مثل جثة متعفنة تُلقى من كتف إلى آخر، وهذا كافٍ لإثبات فشل الاتفاق النووي، حسب تعبير الصحيفة.

وأوضحت الصحيفة أن “وزارة الخارجية هي “جزء” من عملية صنع القرار واتخاذه في السياسة الخارجية للبلد. وهذا ما نعرفه من كلام آية الله خامنئي حول وزارة الخارجية. حيث لها دور في صنع القرار، ولكنها ليست صانع السياسة الرئيسية. كما أن الاختلاف واضح مع ما يقوله ظريف وأنصاره، على الرغم من أن تعبيرات الجملة وظاهرها قد يكون متشابهاً”.

مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 6

من جهتها، ناقشت صحيفة “شرق” الإصلاحية، في مقال لـ”مهرشاد ايماني”، موضوع فرص محمد جواد ظريف واسحاق جهانغيري ومصطفى تاج زاده بالفوز بالانتخابات الرئاسية المقبلة. ورأت الصحيفة أن هؤلاء هم أكثر الشخصيات شعبية في هيئة بناء الإجماع للإصلاحيين وهم حتى الآن الخيارات الإصلاحية الرئيسية الثلاثة.

واعتبرت الصحيفة أن “محمد جواد ظريف الذي ارتبط اسمه المألوف بالاتفاق النووي كان دائمًا محور تركيز القوى الإصلاحية وقد أيد الإصلاحيون جميع مواقفه في السياسة الخارجية تقريبًا. بعبارة أخرى لم يواجه الإصلاحيون أبدًا مشكلة مع موقف الحكومة من السياسة الخارجية وكانت العلامة المركزية لدعمهم لحكومة روحاني غير الإصلاحية هي السياسة الخارجية”.

مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 7

بدورها، تناولت صحيفة “ايران” الحكومية، في مقال للناشط السياسي “أحمد خرم”، موضوع الانتخابات الرئاسية المقبلة والبرامج الانتخابية للمرشحين. واعتبر الكاتب أنه على محبي مصير البلاد أن ينفصلوا عن أجواء الشعارات الانتخابية والاستقطابات المعتادة في هذا المجال وأن يتوجهوا للمطالبة بالبرنامج من التيارات الحاضرة في الانتخابات.

واعتبر الكاتب أنه “لم يتبق سوى أقل من شهر ونصف على الانتخابات الرئاسية الثالثة عشرة  وفي هذه الفترة القصيرة برنامج المرشحين لايزال غير  معروف  بل حتى تركيبة خيارات الترشح غير معروفة. ومع هذا الوضع  وبغض النظر عن أي نتيجة لهذه الانتخابات يمكن للمرء أن يشك منطقيا في كفاءة أي حكومة تصل إلى السلطة”.

مانشيت إيران – ما هي حظوظ ظريف وجهانغيري وتاج زاده في الانتخابات المقبلة؟ 8

للإطلاع على الترجمة الكاملة لهذه المقالات يمكنم الإشتراك بـ”نشرة” اليوم لجاده ايران عبر مراسلتنا على الإيميل التالي:
newsroom@jadehiran.com

جاده ايران واتساب
للمشاركة: