موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة10 مارس 2021 13:11
للمشاركة:

روبرت مالي: الانتخابات الإيرانية ليست معياراً في صنع القرار الأميركي تجاه المفاوضات مع طهران

أعلن المبعوث الأميركي إلى إيران روبرت مالي، في مقابلة مع موقع "أكسيوس" الأميركي، أن "الانتخابات الإيرانية في حزيران/ يونيو المقبل ليست عاملاً في عملية صنع القرار في إدارة بايدن بشأن كيفية المضي قدماً في المحادثات النووية مع إيران"، موضحاً "أننا لا ننوي أن نبني وتيرة مناقشاتنا على الانتخابات الإيرانية، فالوتيرة ستحدد بمدى اتساقنا مع الدفاع عن مصالح الأمن القومي للولايات المتحدة. بعبارة أخرى، لن نتسرع أو نبطئ الأمور بسبب الانتخابات الإيرانية".

ورأى مالي أنه “من وجهة نظرنا فإن المحادثات المباشرة أكثر فعالية وأقل عرضة لسوء الفهم، لكن الجوهر بالنسبة لنا أهم من الشكل”، مؤكداً أن “المناقشات الداخلية حول الطريق إلى الأمام تتضمن مجموعة من الآراء”.
من جهة أخرى، أوضح مسؤول كبير في وزارة الخارجية الأميركية، في حديث مع الموقع، أنه “يمكن أن تكون الخطوات الأميركية المحتملة فيما يتعلق بالعقوبات مطروحة على الطاولة، لكننا بحاجة إلى الدخول في محادثة مع إيران، سواء كانت مباشرة أو غير مباشرة”، مضيفاً “لن يتخذ الرئيس خطوات أحادية الجانب عندما يتعلق الأمر بإلغاء العقوبات. أي خطوة جوهرية من جانب الولايات المتحدة يجب أن تكون جزءًا من عملية يتخذ فيها الجانبان إجراءات”.
ولفت المسؤول إلى أن “الإيرانيين فوجئوا وخاب أملهم لأن بايدن لم يتحرك بسرعة أكبر لرفع العقوبات وإعادة الدخول في الصفقة”.

المصدر/ موقع “أكسيوس” الأميركي

جاده ايران واتساب
للمشاركة: