موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة13 فبراير 2021 23:36
للمشاركة:

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 1

“اطلاعات” شبه الرسمية: تحذيرات من العودة إلى المرحلة الحمراء في أزمة كورونا

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 2

“آرمان ملي” الإصلاحية: لجعل مدة رئاسة الجمهورية ست سنوات

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 3

“تجارت” التخصصية: إنذار من الموجة الرابعة من فيروس كورونا

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 4

“كيهان” الأصولية: 400 ألف طفل يمني دون سن الخامسة على وشك المجاعة

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 5

“آفتاب يزد” الإصلاحية: مرّ 22 يوما على حادث عربستاني مع شرطي المرور.. ماذا فعل البرلمان؟

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الأحد 14 شباط/فبراير 2021:

ناقشت صحيفة “رسالت” الأصولية، في مقابلة مع عدد من المسؤولين، موضوع صناعة السيارات في البلاد. وأوضح المتحدث باسم اللجنة البرلمانية للصناعات حجة الله فيروزي، في حديث مع الصحيفة أن تنظيم سوق السيارات كان منذ بداية البرلمان الحالي من المشاريع المهمة التي تم وضعها على جدول الأعمال وقد تمت الموافقة على هذا المشروع من قبل هيئة الصناعات والمعادن.

من جهته، قال أمير حسين كاكاي الخبير في مجال السيارات، عبر الصحيفة، أيضًا عن الوضع الحالي لصناعة السيارات في ايران أنه “في الأشهر الأخيرة لم يتخذ أي من صانعي السياسة إجراءات ملموسة لمعالجة المشكلة في هذه الصناعة. إذا انخفض سعر السيارات في الأشهر الأخيرة فبسبب انخفاض سعر الصرف سيرتفع سعر السيارات مع ارتفاع الدولار تدريجياً”.

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 6

من جهة أخرى، تناولت صحيفة “ابتكار” الإصلاحية، في أحد تقاريرها، موضوع التقلبات التي شهدتها البورصة في الأيام الماضية. حيث رأت أن تجربة الأشهر القليلة الماضية أظهرت رد فعل السوق بغض النظر عن التوقعات، معتبرة أنه يجب انتظار المسار الذي سيتخذه المؤشر في الأيام الأخيرة من العام، سواء كان سيتجه نحو أجواء هادئة أم سينتهي باللون الأحمر، حسب وصفها.

وأوضحت الصحيفة أنه “لفترة طويلة ابتعد سوق الأسهم عن الظروف المثالية التي جذبت انتباه أي مستثمر، ليقضي هذا السوق معظم أيامه باللون الأحمر وبخوف المساهمين. ولهذا السبب يبحث صانعو السياسات باستمرار عن طريقة لتهدئة ظروف السوق. ولكن الحلول المقدمة لتهدئة بيئة السوق وتحسينها كما ينبغي ربما لم تكن قادرة على إصلاح ثقة المستثمرين المفقودة، حيث كان أحد الحلول المقترحة هو تغيير سعة التذبذب”، مضيفة “وفقًا لهذا القرار يتغير النطاق من متماثل إلى غير متماثل، أي بدلاً من خفض قيمة الأسهم بنسبة خمسة بالمائة يوميًا، ستنخفض بنسبة 2 بالمائة يوميًا. ومن ناحية أخرى تزداد بنسبة 6 بالمائة بدلاً من أن ينمو بنسبة خمسة بالمائة يوميًا”.

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 7

بدورها، تناولت صحيفة “جهان صنعت” الاقتصادية، في حديث مع نائب وزير الاقتصاد عباس معمار نجاد، التمويل الحكومي من سوق رأس المال خلال الأشهر العشرة الأولى من العام الحالي. حيث أوضح معمار نجاد أن التمويل في سوق رأس المال لا يعني فقط بيع الأسهم والسندات الحكومية، بل يعني زيادة رأس المال بطرق مختلفة أيضاً.

وأشار معمار نجاد، إلى أن قيمة ممتلكات المصارف تتغير يوماً بعد يوم، لكن التقديرات تشير إلى أن 90 ألف مليار تومان هي ضمن المصارف المملوكة للحكومة ولديهم ممتلكات وأصول، وقال: يتم تحديث التقييمات كل ستة أشهر والـ90 ألف مليار تومان هي منذ عام مضى، وتم بيع نحو 36% منها.

مانشيت إيران: لماذا تشهد البورصة الإيرانية تقلبات في الأيام الماضية؟ 8

للإطلاع على الترجمة الكاملة لهذه المقالات الرجاء الإشتراك بـ”نشرة” اليوم لجاده ايران عبر مراسلتنا على الإيميل التالي:
newsroom@jadehiran.com

جاده ايران واتساب
للمشاركة: