موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة1 فبراير 2021 15:33
للمشاركة:

أوضاع إيران الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.. إحصائيات وأرقام

كشف مركز إحصاء إيران خلال تقريره الأخير الصادر الأحد 31 كانون الثاني/ يناير 2020 حول الأوضاع الاجتماعية والثقافية في إيران خلال صيف العام الماضي 2020م، عن زيادة النفقات الخالصة لعائلة من الحضر من نحو 26 مليون تومان في 2015م إلى أكثر من 47 مليون تومان في 2019م. في الوقت الذي ارتفعت أيضًا النفقات الخالصة للعائلة من الريف في نفس الفترة من نحو 14.7 مليون تومان إلى أكثر من 26 مليون تومان. (1$= 24200 تومان، بسعر السوق).

وفي تعليقها على هذه الاحصائيات ذكرت صحيفة “همشهري” التابعة لبلدية طهران، أن نوعية حياة الإيرانيين قبل 6 أشهر من العام الإيراني الجديد (يبدأ 21 مارس/ آذار 2021) تواجه انتشار الفقر وعدم الرضا والتراجع الاقتصادي، وعدم ملاءمة مؤشر توزيع الدخل، وارتفاع معدلات التضخم، وأخطاء السياسات. وقد أظهرت تلك الإحصائيات تغيرات في عدة جوانب منها:

1- زيادة الإدمان

تشير الإحصائية إلى ارتفاع عدد المدمنين في إيران نتيجة لتأثيرات البطالة وتفاقم المشكلات الاقتصادية. حيث يوضح مركز الإحصاء الإيراني أنه إلى جانب الزيادة في مراكز ترك الإدمان وعلاجه، فقد ارتفع عدد الأشخاص الذين تغطيهم هذه المراكز من 417 ألفًا إلى 663 ألف شخص. وفي الوقت نفسه، أصبح 87412 شخصًا ممن تغطيهم منظمة الرعاية مدمنين. كما تشير الإحصائية إلى زيادة عدد المدمنين الموقوفين من 109 آلاف إلى أكثر من 191 ألفاً.

2- الانتحار والوفيات غير الطبيعية

يظهر تقرير المركز أن صيف 2020، شهد فقدان 10896 شخصًا لحياتهم بشكل غير طبيعي. حيث توفي 301 شخص بالتسمم الغذائي، و4409 أشخاص بسبب عوامل أخرى، مثل حوادث المرور، فيما توفي 580 شخصًا بسبب السقوط من أماكن مرتفعة، و23 شخصاً بسبب حوادث السكك الحديدية، و255 شخصاً بسبب تعاطي المخدرات

3- انخفاض المسرحيات وأفلام شبكة العرض المنزلي

يلفت مركز إحصاء إيران في إحصائيته إلى انخفاض عدد المسرحيات المنتجة والمؤدَّاة وعدد العروض خلال الفترة من 2016 إلى 2019. فيما زاد عدد الأفلام المعروضة على شبكة العرض المنزلي من 611 إلى 239 فيلمًا.

4- تغيير سن الزواج وتراجع الإنجاب

تذكر الإحصائية أنه على الرغم من زيادة عدد سكان إيران من 78 مليوناً و940 ألف نسمة عام 2016 إلى 83 مليوناً و75 ألف نسمة عام 2019، إلا أن رغبة الإيرانيين في الإنجاب، سواء في المناطق الريفية أو الحضرية، انخفضت بشكل حاد.
ومن ناحية أخرى، يؤكد التقرير أنه في صيف العام الماضي، وعلى الرغم من زيادة الزيجات بنسبة 6%، إلا أن معدل الطلاق قد ارتفع بنسبة 7 %.

5- زيادة عدد متلقي خدمات مراكز الأضرار الاجتماعية

في مجال الأضرار الاجتماعية، يؤكد مركز الإحصاء أنه في الفترة من 2016 إلى 2019، تزايد عدد من يتلقون خدمة مراكز الأضرار الاجتماعية من مؤسسة الرعاية. وقد ارتفع هذا العدد من أكثر من 521 ألف شخص إلى أكثر من 945 ألف شخص. كما ارتفع عدد العملاء الذين لديهم سجلات اجتماعية في منظمة الرعاية من نحو 495 ألفًا إلى أكثر من 634 ألفًا.

6- البطالة الناتجة عن كورونا

ورد في شق أخر من هذه الإحصائية أنه على الرغم من أن السكان العاملين في البلاد في الفترة 2016-2019 قد زاد عددهم بنحو مليون و750 ألف نسمة، لكن هذا العدد انخفض في صيف 2020 مقارنة بصيف 2019. وقال مركز الإحصاء الإيراني إن أكثر من 1.2 مليون شخص فقدوا وظائفهم خلال هذه الفترة بسبب وباء كورونا.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: