موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة7 أكتوبر 2018 06:55
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: رسائل المناورات الصينية الروسية وعراقيل تنتظر مشروع أوروبا لتجاوز العقوبات

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية إقليمياً؟

جاده ايران- شيرين سمارة

اهتمت صحيفة “اطلاعات” بالمناورات العسكرية الصينية الروسية، وقامت بعرض تقرير حلّلت فيه رسائل كلا البلدين والموجهة إلى إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب والتي تحملها هذه المناورات، وخلال التقرير الذي جاء بعنوان “رسالة المناورات العسكرية الصينية الروسية لترامب” اعتبرت الصحيفة أن التقارب بين روسيا والدول الآسيوية وعلى رأسها الصين، يأتي لأجل تشكيل تحالف مقابلٍ لذاك الذي يشكّله ترامب مع السعودية والبحرين والإمارات ومصر.

بين الصفحات الإيرانية: رسائل المناورات الصينية الروسية وعراقيل تنتظر مشروع أوروبا لتجاوز العقوبات 1

من جهتها، نشرت صحیفة “صداى اصلاحات” في صفحتها الدولية تقريراً حول العراقيل التي تواجه مشروع أوروبا الجديد لتجاوز العقوبات الإيرانية.

بين الصفحات الإيرانية: رسائل المناورات الصينية الروسية وعراقيل تنتظر مشروع أوروبا لتجاوز العقوبات 2

بينما تطرقت صحيفة “کیهان” للعديد من المواضيع الخارجية، فقد أوردت تصريحات ولي العهد السعودي محمد بن سلمان والتي رد فيها علی إهانات ترامب المكررة للسعوديين، معنونةً هذا الخبر بكلام بن سلمان نفسه فكتبت “ردة الفعل الذليلة على إهانات ترامب، أنا أحب العمل مع ترامب!”.

وأوردت كذلك خبراً حول مسيرات العودة في غزة، بالإضافة لنشرها تقريرا حول مصلحة أميركا الكامنة وراء استمرار العداء بين الكوريتين.

بين الصفحات الإيرانية: رسائل المناورات الصينية الروسية وعراقيل تنتظر مشروع أوروبا لتجاوز العقوبات 3

ولم تختلف صحيفة “رسالت” كثيراً في اهتماماتها الخارجية عن غيرها من الصحف، فقد جاءت فيها تصريحات ترامب الموجهة للسعوديين في تقرير عنوانه “تصريحات ترامب صفعة قوية للسعوديين”، وتناولت الصحيفة أيضاً موضوع العقوبات ضد إيران والفرص التي ستتيحها أوروبا في مقال تحت عنوان “العقوبات على إيران فرصة لاستقلال أوروبا مالياً عن أميركا”.

وأشارت الصحيفة كذلك للشأن السوري من زاوية طلب روسيا الموجه لأميركا، إذ دعتها للخروج من منطقة التنف شرقي سوريا.بين الصفحات الإيرانية: رسائل المناورات الصينية الروسية وعراقيل تنتظر مشروع أوروبا لتجاوز العقوبات 4

جاده ايران واتساب
للمشاركة: