موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة9 يناير 2021 07:35
للمشاركة:

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 1

“ايران” الحكومية: التمرد الأميركي

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 2

“تجارت” التخصصية: سراب عملة الـ4200 تومان

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 3

“وطن امروز” الأصولية عن أحداث أميركا: منزل الخراب

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 4

“ابتكار” الإصلاحية: الاقتصاد في انتظار المنقذ؟

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 5

“رسالت” الأصولية عن أحداث أميركا: نداء الحرية

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم السبت 9 كانون الثاني/ يناير 2021:

توقع الخبير في الشؤون الأميركية عباس أصلاني، في مقابلة مع صحيفة “رسالت” الأصولية، أن يكون لما حصل في أميركا خلال الأيام الماضية تأثير سلبي على الولايات المتحدة من حيث مكانتها الدولية، مشيراً إلى أن أميركا أظهرت أنها لا تستطيع أن تحافظ على موقفها من الوعظ ونصح الآخرين كما في السابق.

وأكد أصلاني أن “أولئك الذين يقولون يجب أن يحدث هذا يقولون إن سلوك ترامب في الانتخابات وقضايا أخرى أظهر أنه لا يمتلك المؤهلات اللازمة للرئاسة وقد يكون لديه سلوكيات في الفترة المتبقية من شأنها أن تزيد من تعقيد الوضع بالنسبة للولايات المتحدة وأن يكون لها عواقب للولايات المتحدة”.

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 6

من جهتها، تناولت صحيفة “آفتاب يزد” الإصلاحية، في مقابلة مع عدد من الخبراء، موضوع الاحداث التي شهدها مبنى الكونغرس الأميركي منذ يومين. حيث اعتبر المحلل في الشؤون الدولية علي بيغديلي أن “الجمهوريين لن يعودوا إلى ساحة السياسية الأميركية بسهولة وبالإضافة إلى حقيقة أن هزيمة دونالد ترامب والجمهوريين سيكون لها تأثير سلبي على مصير الأحزاب الأوروبية المقربة منهم بما في ذلك مارين لوبان في فرنسا وبوريس جونسون في بريطانيا”.

بدوره رأى الخبير في شؤون السياسية الأميركية دياكو حسيني أن “الأفضل بالنسبة للأميركيين اليوم هو بدء استجواب ترامب، ورغم أنه لن يصل إلى مكان، إلا أنه فرصة عظيمة للجمهوريين، الذين قدموا ترامب لتولي المنصب، حتى لا يفوتوا فرصة محو ذاكرة الشعب الأميركي والتعويض عن الماضي في المشهد السياسي الأميركي بشكل كامل”.

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 7

على صعيد آخر، أوضح المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي، في مقال له في صحيفة “ايران” الحكومية، أن الحل في إيران هو عبر حوار اجتماعي كبير في جو هادئ يمكن للجميع المشاركة فيه، مشيراً إلى أن الحكومة هي محور العمل لتحقيق المصالح الوطنية في هذه الفترة التاريخية، ولذلك، يجب ألا تكون الحكومة مقيدة بأفعال مختلفة، حسب تعبيره.

وأكد ربيعي أن “لغة التهديدات والعقوبات والابتزاز على إيران فشلت، وليس لها أي فرصة للنجاح. وبدلاً من التركيز على هذه الحرب النفسية، نواصل التركيز على كسر الحلقة الأخيرة المتبقية من الضغط الأقصى على إيران، ألا وهي رفع العقوبات”.

مانشيت إيران: كيف أثرت أحداث أميركا على صورتها الخارجية؟ 8

للإطلاع على الترجمة الكاملة لهذه المقالات الرجاء الإشتراك بـ”نشرة” اليوم لجاده ايران عبر مراسلتنا على الإيميل التالي:
newsroom@jadehiran.com

جاده ايران واتساب
للمشاركة: