موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة12 نوفمبر 2020 20:28
للمشاركة:

إيران 24/7: روحاني يؤكّد أن زمن “الضغوط القصوى” انقضى

أكّد الرئيس الإيراني حسن روحاني، خلال حفل تدشين المشاريع الوطنية في مجالات التعليم والصحة والعلاج اليوم الخميس، أن كافة المؤشرات في عالم اليوم تشير إلى أن العالم أدرك أن 'الضغوط القصوى" أصبحت غير مجدية وأن عصر هذه الضغوط قد ولّى.

وفي إشارته، إلى تقدم القطاع الطبي في البلاد، قال روحاني، إن “من مفاخر البلاد أنها تعد ضمن الدول المتقدمة في مجال الطب في العالم، موضحًا أنه “مهما أتينا بالإمكانيات فلن نصل إلى نتيجة من دون وجود الكوادر الطبية والصحية المتفانية والمخلصة”.
وأضاف روحاني، أن “هناك الكثير من الأفراد يأتون من البلدان المتقدمة إلى البلاد لإجراء عمليات جراحية لهم، ليس بسبب زهد الثمن وهي بالطبع زهيدة جدا، بل لثقتهم بالمستوى الراقي للطب في البلاد.

ربيعي: على أميركا العودة لجميع التزاماتها السابقة بلا قيد أو شرط

أكّد المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي، أن المسؤولين الأميركيين الجدد ينبغي عليهم العودة إلى التزامات بلادهم السابقة بلا قيد أو شرط.
وقال ربيعي في تصريح للتلفزيون الإيراني اليوم الخميس، “إنه في خطوة أولى يجب حتما إلغاء الحظر وعقبات نقل الأرصدة الإيرانية وأن تتحمل الإدارة الأميركية الأضرار التي ألحقتها أميركا بالشعب الإيراني”.
وتابع مضيفًا “حينما أجرينا مفاوضات مع إدارة أوباما في إطار الاتفاق النووي، فإننا في الواقع لم نخض المفاوضات مع الحزب الديمقراطي بل مع إدارة الولايات المتحدةـ إلا أن ترامب هو الذي أطاح بسياسات منافسه الحزبي وانتهج سياسة عدائية وحاقدة بدلا عن ذلك، وبناءً على هذه السياسات، سنتابع سلوكيات وإجراءات الطرف الاخر وسنتخذ السياسات اللازمة بما يناسبها”.
 

روحاني يعلن عن مناقشة تبني خطة شاملة لإدارة المرحلة الجديدة من انتشار كورونا

صرح الرئيس الإيراني حسن روحاني، أن اللجنة الوطنية لمكافحة فايروس كورونا باتت تراجع خطة شاملة لإدارة المرحلة الجديدة من انتشار الوباء لتتبناها قريبا.
وخلال ترؤسه اجتماع رؤساء اللجان التخصصية الفرعية في لجنة مكافحة كورونا الوطنية، اليوم الخميس، قال روحاني إنه “تم في هذه الخطة تحديد مهام جميع اللجان الفرعية لأدائها في أسرع وقت ممكن ودون أي تعقيدات إدارية”.
وتابع، مع الأخذ في الاعتبار معايير مهمة كالمقاومة الاقتصادية التي تحققت إثر الحظر الجائر، فإن المحافظة على صحة الشعب، كانت دوما أولوية رئيسية للنظام الإيراني، وستتبنى قريبا اللجنة الوطنية لمكافحة فايروس كورونا خطة شاملة لإدارة المرحلة الجديدة من انتشار الوباء.

دبلوماسي روسي يعلق على التقرير الجديد للوكالة الذرية بشان إيران

علّق مندوب روسيا الدائم لدى المنظمات الدولية في فيينا ميخائيل اوليانوف على التقرير الجديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول البرنامج النووي الإيراني.
وكتب اوليانوف على حسابه الرسمي بموقع “تويتر” فجر الخميس، إن “التقرير الجديد للوكالة الدولية للطاقة الذرية حول إيران يقول بإن طهران تتعاون بصورة جيدة، إلا أن الوكالة قالت بإنها غير راضية إزاء المعلومات المقدمة من قبل إيران حول إحدى القضايا المتعلقة بالماضي”.

وأكّد أنه لا حاجة إلى إثارة الضجيج من قبل الوكالة أو سائر الدول، مضيفًا، لا يوجد أي داع للقلق إزاء الانتشار النووي ولا حاجة لتدخل مجلس الحكام، هذه القضية يجب حلها عن طريق الأساليب المعيارية.
وكانت الوكالة الدولية للطاقة الذرية قد أصدرت تقريرا مساء الأربعاء أعلنت فيه أن مخزون إيران من اليورانيوم المخصب بلغ 12 ضعف الكمية المحددة في الاتفاق النووي. وحسب تقرير الوكالة فقد أقدمت إيران على نصب وربط سلسلة أجهزة طرد مركزي من طراز IR-2m  لكنها لم تضخ فيها لغاية الآن غاز هكزافلوريد اليورانيوم.

عودة 1200 مصنع في أنحاء إيران إلى عجلة الإنتاج بجهود السلطة القضائية

أعلن رئيس دائرة الأمن والحراسة في السلطة القضائية، اليوم الخميس، أن 1200 مصنع في أنحاء البلاد عادت الى عجلة الانتاج بجهود السلطة القضائية وفي إطار تلبية توجيهات المرشد الإيراني، مؤكدا أن القضاء لا يدخر جهدا في رفع عقبات الإنتاج ومساعدة المنتجين.

رئيس السلطة القضائية: دعم الإنتاج ومكافحة الفساد من أولوياتنا

أكد رئيس السلطة القضائية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، اليوم الخميس، أن من أهم أولوياتنا دعم الإنتاج ومكافحة الفساد، موضحًا أن الإنتاج لن يزدهر إذا لم تتم محاربة الفساد.
وفي حديثه خلال الاجتماع الـ19 العام للمدعين العامين في محاكم الثورة والمحاكم العامة والعسكرية والخاصة بعلماء الدين، والذي عقد عبر الدائرة المغلقة، قال آية الله ابراهيم رئيسي، إن “دعم الانتاج هو من أولويات جهاز القضاء في العام الحالي، والفساد هو من عقبات الإنتاج، وبدون الاهتمام بمحاربة الفساد لن يتحقق إزدهار الانتاج”.
وأضاف رئيسي، أن من واجبات القضاء بكل اقسامه وخاصة النيابة العامة وبالتعاون مع مختلف الأجهزة التنفيذية العمل على تهيئة الأرضية للأمن الاقتصادي بالبلاد.

مسؤول قضائي: الأوروبيون هم منفذون للحظر الأميركي ضد إيران

اعتبر امين لجنة حقوق الإنسان في إيران علي باقري كني، أن الأوروبيين منفذون للحظر الأميركي ضد البلاد.
وقال باقري كني في تصريح لإذاعة طهران، إن “النقطة الهامة جدًا هي أنه حتى في الحروب تكون المستشفيات وسيارات الإسعاف والمرضى محصنين من الأضرار الناجمة عن الحرب وهذه قاعدة إنسانية وعالمية، إلا انه لا يمكن رؤية مثل هذا الأمر في الحرب الاقتصادية التي أطلقها الأميركيون ضد الشعب الإيراني وما زالت مستمرة بتعاون ودعم الأوروبيين”.
وأضاف باقري كني، أنه لا ينبغي علينا أن نسمح للأوروبيين بالخروج من هذه الحرب من دون دفع أي ثمن، لأنهم يقومون الآن بتنفيذ الحظر المفروض من قبل الأميركيين وهم في موقع المتهم بالنسبة لنا”.
 

جنيدي :توقعات إيران من الإدارة الأميركية الجديدة تتمثل في التزام التعهدات الدولية

صرحت نائبة رئيس الجمهورية للشؤون القانونية لعيا جنيدي، لدى استقبالها السفير النرويجي في طهران سيغو الدتومين هائوغر، أن توقعات إيران من الإدارة الأميركية الجديدة تتمثل في التزام التعهدات الدولية، فيما تتوقع من أوروبا العمل على إعادة التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف والعلاقات والفعاليات التجارية والاقتصادية إلى طبيعتها.
وأكد الجانبان خلال اللقاء على عمق وتاريخ العلاقات الودية بين البلدين، وتبادلا وجهات النظر حول الهواجس القائمة والقضايا ذات الاهتمام المشترك، والتعاون الثنائي بين إيران والنرويج.

محامون إيرانيون يدعمون الدبلوماسي الإيراني المحتجز

سلم جمع من المحامين والحقوقيين وأساتذة الجامعة الإيرانيين بيانا إلى مكتب الأمم المتحدة في طهران، أصدروه دعما للدبلوماسي الإيراني المحتجز أسد الله أسدي.
ووقع على البيان حتى الآن ألف و842 شخصية من الحقوقيين وأساتذة الجامعات الإيرانيين. كما تم أمس الأربعاء، التوقيع على البيان بشكل رمزي من قبل عدد آخر من المحامين والحقوقيين.
وانتقد البيان بشدة ألمانيا وبلجيكا لانتهاكهما الأعراف الدبلوماسية ودعا الأمم المتحدة إلى محاسبتهما على هذه الإجراءات.
واحتجز المستشار الثالث للسفارة الإيرانية في النمسا، أسد الله أسدي، في 1  تموز/ يوليو 2018 أثناء عبوره الحدود إلى ألمانيا.
 

زنغنه: الحظر الأميركي الجائر عرقل مكافحة كورونا في إيران

أكد وزير النفط الإيراني، بيجن نامدار زنغنه، أن الحظر الأميركي ضد إيران وحرمانها من العائدات النفطية عرقل مكافحتها لوباء كورونا.
وعلى هامش الاجتماع السنوي الثاني والعشرين لوزراء الدول المصدرة للغاز (GECIF) الذي انعقد افتراضيا اليوم الخميس، صرح زنغنه، “أعتقد أن الإدارة الأميركية مسؤولة عن وفاة 400 إيراني كل يوم بسبب تفشي فيروس كورونا”.
وتابع، أن الدور المدمر للولايات المتحدة كان واضحا جدا في جميع الأنظمة والقرارات الدولية في السنوات الأربع الأخيرة. واستشهد زنغنه بسلوك الإدارة الأميركية، بما في ذلك انسحابها من اتفاقيات الاحترار وتغير المناخ، وتعطيل العلاقات التجارية مع الصين، والحرب التجارية مع هذا البلد، وعلاقاتها مع جانبي الأطلسي، وانسحابها من الاتفاق النووي، وفرضها الحظر أحادي الجانب وغير القانونية على إيران لاسيما على قطاع الطاقة.

الصحة الإيرانية: تسجيل 457 حالة وفاة جديدة بفايروس كورونا في إيران

أعلنت المتحدثة باسم وزارة الصحة الإيرانية سیما سادات لاري، أنه تم خلال الساعات الـ 24 الماضية تسجيل  11517حالة إصابة بفايروس كورونا، و457 حالة وفاة في عموم البلاد.
وبذلك يرتفع إجمالي عدد المصابين بالفايروس في البلاد إلى 726585 حالة، منها 5614 في وضع حرج، بينما بلغ عدد الوفيات 40121 حالة وفاة حتى اليوم. 

جاده ايران واتساب
للمشاركة: