موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة27 سبتمبر 2020 13:49
للمشاركة:

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 1

“مردم سالارى” الإصلاحية: تعطش ترامب للتعامل مع إيران

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 2

“جهان صنعت” الاقتصادية، حول اقتراح الرئيس روحاني لحل المشكلات: إلعنوا البيت الأبيض

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 3

“رسالت” الأصولية: إلعنوا جذور مشكلات البلاد

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 4

“جام جم” التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية: ارتفاع إصابات فايروس كورونا بلا حدود

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 5

“ستاره صبح” الإصلاحية: العاصمة طهران في أزمة وباقي المدن حمراء

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 6

“ايران” الحكومية، في إشارة لبدء موجة جديدة من انتشار الفايروس: الخريف الأحمر

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 7

“ابرار” الاقتصادية: زيادة في صادرات النفط الإيراني.. مليون ونصف برميل يوميًا

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 8

“دنيايى اقتصاد”: شهر سبتمبر الذهبي لصادرات النفط

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 9

“جوان” الأصولية: الفولاذ يهزم العقوبات

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية الصادرة اليوم الأحد 27 ايلول/ سبتمبر 2020:

رأى المحلل السياسي عباس عبدي، أن تصريحات الرئيس حسن روحاني حول لعنة البيت الأبيض تعد تهربًا من تحمل المسؤولية وإلقاءها على عاتق البيت الأبيض، مؤكّدًا أن البلاد بحاجة إلى إدارة سياسية سليمة وهذا ما لا تملكه حكومة الرئيس روحاني.
وفي مقالة نشرتها صحيفة “اعتماد” الإصلاحية، اقترح عبدي “استقالة الرئيس روحاني، لأنه لم يستطع حل أي مشكلة خلال الأشهر الماضية بل زاد الطين بِلَّةً،  ولن يستطيع حل أي مشكلة خلال 10 أشهر المقبلة”، داعيًا إلى إقامة انتخابات مبكرة للاستفادة من الوقت ولإتاحة المجال لشخص آخر يستطيع إدارة البلاد والتخفيف عن كاهل الشعب الإيراني، وفق رأيه.

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 10

في المقابل، دعا السياسي الأصولي ناصر إيماني، إلى دعم حكومة الرئيس روحاني والوقوف إلى جانبها، لما تتعرض له من ضغوطات دولية وداخلية، مُبديًا موافقته على “لعنة البيت الأبيض والغرب، لما تسبّبوا به منه عناء للشعب الإيراني”، وفق تعبيره.
وفي مقالة نشرتها صحيفة “ايران” الحكومية، لفت إيماني أنه “لا يمكن إلقاء اللوم على العقوبات الاقتصادية فحسب، بل ثمّة أخطاء كانت الحكومة الإيرانية سببًا فيها، لكن رغم ذلك يجب علينا عدم التخلي عن الحكومة وإعطاءها فرصة لتصحيح الأخطاء”.

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 11

من جهته،  طالب عضو البرلمان الإيراني إحسان خاندوري، الرئيس الإيراني الإشارة إلى مسببي جذور المشكلات الاقتصادية الداخلية، بدلاً من دعوات اللعنة على البيت الأبيض.
 وفي مقالته على صفحات “جام جم” التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون الرسمية، قال خاندوري، إن “فايروس مسببي المشكلات الداخلية أخطر بكثير من العوامل الخارجية”، لافتًا إلى أن الأوضاع الاقتصادية لم تسوء بشكل كبير خلال العقوبات الأممية، بل إن البلاد كانت تمتلك فرصًا لتحسين الظروف الاقتصادية في السابق إلا أن سوء الإدارة الداخلية أضاع هذه الفرص.

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 12

اقتصاديًا، أشارت صحيفة “دنيايى اقتصاد” في تقريرٍ لها، إلى تحسّن في حجم صادرات النفط الإيراني في ظل الحصار الاقتصادي الذي تفرضه أميركا على إيران خلال شهر سبتمبر الحالي، إذ بلغت المليون ونصف المليون برميل يوميًا.
التقرير اعتبر، أن هذه الإحصاءات الجديدة، دليل دامغ على فشل سياسة ” الضغوط القصوى” الأميركية المفروضة على إيران، متوقعًا أن تواجه الإدارة الأميركية ضغوطًا دولية لتخفيف العقوبات الاقتصادية ضد طهران.
بدوره، قال أستاذ الاقتصاد السياسي علي أصغر زرغر للصحيفة، إن “هذه الأرقام لم تكن مفاجئة، بل كان يتوقع ازدهار صادرات النفط أكثر من ذلك، بسبب امتلاك إيران عدة طرق للالتفاف على العقوبات الأميركية وتقديم حسومات لأسعار النفط، إضافة إلى رغبة عدة دول باستيراد النفط الإيراني وعلى رأسها فنزويلا”، وفق رأيه.
 

مانشيت إيران: هل أصابت لعنة البيت الأبيض الرئيس روحاني؟ 13
جاده ايران واتساب
للمشاركة: