موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة29 يوليو 2020 11:34
للمشاركة:

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 1

“آرمان ملى” الإصلاحية: أتباع قاليباف وحتى 10 سنوات سيتمتعون بالقدرة والسلطة

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 2

“ابرار” الإصلاحية: بدء المرحلة الأخيرة لمناورات الرسول الأعظم المشتركة

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 3

“اعتماد” الإصلاحية: طهران أصبحت في دائرة الخطر

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 4

“ابرار ” الاقتصادية: إيران رابع دولة عالميا من حيث حجم التضخم

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 5

“جام جم” التابعة لهيئة الإذاعة والتلفزيون: حذف باقات الانترنت المرغوبة خطوة غريبة من شركة همراه

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 6

“صبح امروز” الأصولية: منتدى الدول المعاقبة/المحظورة

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 7

“كيهان” الأصولية: مناورات تدمير حملة طائرات أميركية في المياه الخليجية

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 8

“مردم سالارى” الإصلاحية: إيران تحطم رقما قياسيا بعدد الوفيات

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية هذا اليوم الأربعاء 29 تموز/ يوليو 2020:

حذرت صحيفة “اعتماد” الاصلاحية من تفاقم الوضع في العاصمة طهران في ظل ازدياد أعداد المصابين بفيروس كورونا وارتفاع نسبة الوفيات، وذكرت الصحيفة أن رئيس البرلمان طالب في رسالة إلى المرشد أن يُمثل البرلمان في المقر الوطني لمكافحة كورونا من خلال عضوين، في حين أن الأخير أعلن الموافقة على إجراء امتحان القبول الجامعي وإقامة مراسم شهر محرم الحرام.
ونقلت الصحيفة عن نائب وزير الصحة إيراج حريريشي، أنه في الأيام الأخيرة كان يتم إدخال 600 مريض كورونا إلى مستشفيات طهران يوميا، بينما خلال اليومين السابقين تم دفن 234 شخصا في طهران في مقبرة جنة الزهراء وهذا يعتبر رقما قياسيا.
الصحيفة أضافت أن الارتفاع الخطير في الإصابات والوفيات كان نتيجة مباشرة لتجاهل البروتوكولات الصحية وعدم استخدام الكمامات من قبل سكان المدينة، ورغم إعادة فرض القيود النقابية على بعض الوظائف ذات المخاطر العالية مثل مصففي الشعر وصالونات التجميل والمسابح والصالات الرياضية والمقاهي، ورغم تحذير جميع المراكز التجارية في العاصمة طهران من أنهم إذا لم يهتموا بالاجراءات الصحية، فسيتم إغلاق محالهم، إلا أن منحنى الوفيات والإصابات ما زال صعوديا وهذا يهدد بخطر حقيقي وكارثة محتملة.
وبحسب المتحدث باسم وزارة الصحة، تم اضافة ثلاث محافظات إلى قائمة المحافظات ذات الوضع الخطر للبلاد، لتصبح محافظات طهران، مازندران، جولستان، فارس، أذربيجان الشرقية، أردبيل، أصفهان، البرز، إيلام، خراسان رضوي، كرمان، شمال خراسان، سمنان، لورستان و هرمزجان في دائرة الخطورة في حين وصلت محافظات أذربيجان الغربية وخوزستان وبوشهر وشهارماحال وبختياري وزنجان وهمدان وكهغيلويه و بويراحمد ومركزي ويزد وجيلان وقم إلى حالة التأهب القصوى.

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 9

من جهتها صحيفة “صبح امروز” الأصولية، كتبت مقالا بعنوان “منتدى الدول الواقعة تحت العقوبات”،
الصحيفة اعتبرت أن الخطوات الدبلوماسية الإيرانية تسارعت، بعد التجارب الفاشلة للاتفاق النووي وانستكس متبوعًا بتصعيد العقوبات الغربية، الأمر الذي أدى إلى قلب النافذة وفتح علاقة مرة أخرى مع الشرق، حيث أبرمت إيران اتفاقية ربع قرن مع الصين ومددت اتفاقية لمدة 20 عامًا مع روسيا.
الصحيفة قالت إن وزير الخارجية الإيرانى محمد جواد ظريف، تحدث أثناء زيارته لموسكو عن جهود إيران للحفاظ على الاتفاق النووي، إلا أن قضيتين خلال وأثناء هذه الرحلة طغت على قضية الاتفاق النووي، وهما تمديد اتفاقية لمدة 20 عامًا مع روسيا واتفاقية أسلحة مع موسكو.
كما أكد سيرجي لافروف أن إيران وروسيا لديهما اتفاق ثنائي حول علاقات ومبادئ التعاون لعشرين عاما”، وسيتم تمديد الاتفاقية تلقائيا لمدة خمس سنوات أخرى.
الصحيفة قالت إن قضية رفع حظر الأسلحة الذي فرضه مجلس الأمن الدولي على إيران تم مناقشته خلال الزيارة، وقال مسؤولون إيرانيون إنهم يريدون شراء أسلحة من روسيا والصين بعد رفع العقوبات. وفي هذا السياق وعشية زيارة ظريف لروسيا، اقترح سفير إيران في موسكو كاظم جليل، في مقابلة مع صحيفة “كوميرسانت الروسية” أن على إيران وروسيا والصين تشكيل “ناد للدول الخاضعة للعقوبات” لمواجهة العقوبات الأميركية، وقال جليل حول الأسلحة التي ستشتريها إيران من روسيا بعد رفع حظر الأسلحة الذي فرضه مجلس الأمن الدولي: “نعمل بنشاط على تطوير العلاقات مع روسيا في مختلف المجالات، بما في ذلك التقنية العسكرية، وهو مجال تتشاطر فيه بلادنا مصالح مشتركة”.
الصحيفة أضافت أنه في الأسبوع الماضي، أعلنت موسكو أنها تلقت رسالة من الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى فلاديمير بوتين حول مكافحة الفيروس التاجي، ورد بوتين أنه مستعد لمساعدة طهران على مكافحة الفيروس.
وفيما يخص تقديم الولايات المتحدة قرارًا ضد إيران في مجلس الأمن يدعو إلى تمديد العقوبات قالت الصحيفة إن رفض الأعضاء القرار كان ضربة دبلوماسية لأميركا، في حين أعلنت الدول الأوروبية أنها ستشدد عقوبات الاتحاد الأوروبي على الأسلحة ضد إيران.
من جهته قال وزير الخارجية محمد جواد ظريف ظريف لسبوتنيك بشأن قرار الأمم المتحدة وتوقعات إيران من روسيا “إن روسيا وإيران والصين لها موقف مشترك بشأن القرار الأميركي المناهض لإيران”.
الصحيفة نقلت تصريحات الأستاذ المساعد في جامعة بروكسل جاي بورتون لمجلة نيوزويك فقد اعتبر بورتون أن البلدان الثلاثة لها أسباب براغماتية واستراتيجية مشتركة لتطوير علاقاتها فمن الناحية الاستراتيجية، فإنهم يعارضون النظام العالمي بقيادة الولايات المتحدة وهذا يقودهم عمليًا إلى التعاون فإن إمكانية وضع اللمسات الأخيرة على قضية عضوية إيران في منظمة شنغهاي هي ورقة مهمة أخرى للتعاون بين طهران وبكين وروسيا.

مانشيت إيران: خطر تفشي كورونا يخيم من جديد على العاصمة طهران 10
جاده ايران واتساب
للمشاركة: