موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة31 مايو 2020 14:04
للمشاركة:

مانشيت إيران: إدارة ترامب في طريقها للزوال

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

“كيهان” الأصولية: هنا ليست سورية.. هنا أميركا

“حمایت” الأصولية: أيام سوداء على البيت الأبيض

“ابتكار” الإصلاحية: ترامب في ورطة

“وطن امروز” الأصولية: الجميع كلاب رئيس الجمهورية

“آرمان ملي” الإصلاحية: حرب ترامب على مواقع التواصل الاجتماعي

“اقتصاد برتر”: غضب عالمي جرّاء جريمة الشرطة الأمريكية

“جام جم” التابعة لمؤسسة هيئة الإذاعة والتلفزيون الإيرانية كتبت بعنوان عريض: اختنق

“اسكناس” الاقتصادية: انتهاء شهر عسل البورصة

“مردم سالاري” الإصلاحية: النار ترقص على أشجار البلوط في زاغرس

“اعتماد” الإصلاحية: خسارة تعادل ألف مروحية

“جهان صنعت” الاقتصادية: زاغرس تحترق في جهنم.. الغابة مقلوبة رأساً على عقب

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية الصادرة اليوم الاثنين 31 أيار/ مايو 2020:

احتفت معظم الصحف الإيرانية الصادرة اليوم الأحد بالمظاهرات الشعبية في أميركا، جرّاء مقتل رجل ذو بشرة سوداء على يد شرطي أميركي. حيث توقعت صحيفة “كيهان” الأصولية أن تسفر هذه الأحداث عن زوال إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب قريباً بعد تراكم أخطاءها، مؤكدةً أنها لاتصلح لإدارة شعبها، بينما اقتصادها ونظامها السياسي بدأ بالانهيار بعد أزمة كورونا؛ التي كشفت وفق الصحيفة عن عدم قدرة الرئيس ترامب على احتواء الأزمة، ما أدى لتدهور الأوضاع الحياتية وارتفاع نسبة الوفيات بشكل غير مسبوق.
كما شككت الصحيفة في تقريرها بقدرة أميركا على قيادة العالم، بينما فشلت مؤخراً في تنفيذ مخططاتها في عدة دول كسوريا واليمن، إضافة لفشل برنامج الصلح في أفغانستان والحد من تحركتها في منطقة غرب آسيا، في المقابل تحدثت “كيهان” عن تصاعد قوة محور المقاومة في المنطقة، فضلًا عن تحرك إيران في أميركا اللاتينية، دون أن تقدر أميركا على ارتكاب أية حماقة ضدها، حسب تعبير الصحيفة.

من جانب أخر، وفي سياق التعقيب على قرار أميركا بإنهاء الإعفاءات النووية الإيرانية، رأى المتخصص بالشؤون الدولية سيد جلال سادتيان في افتتاحية “آرمان ملي” الإصلاحية أن أميركا تتبع سياسة جديدة ضد طهران، بعد فشل سياسة الضغوط القصوى، تتمثل في استهداف عقوباتها المنشآت النووية.
وأوضح سادتيان أن القرار يهدف إلى تجميد التعاون النووي مع الغرب، إضافة لدفع طهران للانسحاب من الاتفاق النووي وإنهاءه بشكل كامل، ليتسنى للرئيس ترامب إبرام اتفاق جديد على المقاس الأميركي.
في المقابل أكد سادتيان أن الأمر يسهل على إيران عملية الخروج من الاتفاق النووي، بتأييد وتعاطف دولي بسبب سياسية أميركا العدوانية وعدم احترامها القرارات الدولية، إضافة لعدم تطبيق أي بند به سوى مراقبة منظمة الطاقة الدولية للمنشآت الإيرانية.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: