موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة11 مايو 2020 13:33
للمشاركة:

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية داخليًا وخارجيًا؟

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 1

“آرمان ملى” الاصلاحية : استراتيجية دولة ترامب… استمالة تركيا للتخلص من ايران

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 2

“افتاب يزد” الإصلاحية: المتحدث باسم الحكومة: إيران مستعدة لتبادل السجناء مع أميركا بدون شروط

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 3

“رسالت” الأصولية : مصطفى الكاظمي: العراق لن يتحول الى مركز تهديد ضد البلدان المجاورة ابداً

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 4

“جوان” الأصولية : رئيس الاركان: القمر الصناعي “نور” غير موازين القوى لصالح ايران تماماً

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 5

“اطلاعات” شبه الرسمية نقلاً عن المرشد: النجاحات الوطنية في مواجهة كورونا مدعاة للفخر ويجب تسجيلها

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 6

“ابرار” الإصلاحية نقلا عن الرئيس روحاني: موقف إيران في مواجهة كورونا مشرف تماماً بالمقارنة مع البلدان الاخرى

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 7

“افكار” الأصولية نقلاً عن المرشد الأعلى: الغرب فشل في مواجهة كورونا

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 8

“خراسان” الاصولية: العراق يشهد عودة الاضطرابات بعد ثلاثة أيام من تأليف حكومة الكاظمي

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 9

“رويش ملت”: مستقبل البلاد في انتظار تهديد كبير

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 10

“ستاره صبح” الإصلاحية: ارتفاع أسعار السبيكة والعملات الأجنبية

أبرز التحليلات الواردة في الصحف الإيرانية ليوم الإثنين 11 آيار/ مايو 2020

أشارت صحيفة “ستاره صبح” الإصلاحية إلى أن السوق الإيراني يشهد “التهابات شديدة” مع اشتداد العقوبات وركود الانتاج، ورأت أن هذه الالتهابات تتمثل بارتفاع لم يسبق له نظير في أسعار السيارات وسبائك الذهب والعملات الأجنبية.

وتابعت الصحيفة نقلاً عن خبراء أن لهذا الارتفاع سببان: الأول ارتفاع سعر الدولار داخل ايران، والثاني ارتفاع سعر أونصة الذهب في السوق العالمية، وذلك على الرغم من إعلان رئيس البنك المركزي الإيراني أن “احتياطيات إيران من العملات الصعبة والذهب مناسبة ولم نشهد لها مثيل”.

وفي التفاصيل فقد ارتفع سعر الدولار 300 تومان في يوم واحد، ليصل سعره الى 16000 تومان. أما السبيكة فقد لامست سطح ال 7 مليون تومان، بارتفاع سعرها البارحة 130 الف تومان، حيث بلغت قيمتها 6.9 مليون تومان. وفي سوق الأسهم شهدت أسهم شركات التعدين والفولاذ إرتفاعاً لافتاً، على عكس شركات المشتقات النفطية والكيميائية.

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 11

وفي سياق منفصل، أشارت صحيفة “رويش ملت” إلى التحذيرات الكثيرة التي أطلقها الخبراء بسبب تدني معدل النمو السكاني، فقد هبط معدل النمو إلى أقل من %1 للمرة الأولى في تاريخ إيران.

كما أن البلاد بحسب الصحيفة تشهد منذ عام 2015 انخفاضاً في معدل نمو المجتمع ومعدل الفئات الشابة، حيث ابتدأ الانخفاض عام 2011 إذ كان 1.29% ثم انخفض في 2016 الى 1.24 حتى وصل في 2019 إلى أقل من 1%.

ووفقاً للدراسات المتوقعة فإن تجاهل هذا الخطر وعدم اتخاذ إجراءات لمواجهته، من قبيل تقديم مساعدات للمتزوجين وسن القوانيين المشجعة على التناسل، فإن الخطر سيؤدي إلى أزمة مستقبلاً.

وحول هذا الموضوع تحدث الخبير في تبدلات المجتمع صالح قاسمي، بأن إيران وفي سنة 1498-2019 سجلت رقمين قياسيين لأول مرة في تاريخها هما انخفاض أكثر من 170 الف ولادة متوقعة وانخفاض معدل النمو السكاني لأقل من 1%. وأكد قاسمي أن استمرار إنخفاض معدل النمو الحالي، سيؤدي بعد حوالي 25 سنة إلى سقوط هذا المعدل إلى صفر بالمئة. وانتقد قاسمي تجاهل المسؤولين لهذا الخطر وتحذيرات المختصين بهذا الشأن، رغم تأكيد المرشد الأعلى اتخاذ تدابير لمعالجة هذا الموضوع.

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 12

في الشأن العراقي لفتت صحيفة “خراسان” إلى أن اضطرابات بدأت في العراق بعد 72 ساعة من بدء رئيس الحكومة الجديد مصطفى الكاظمي مهامه، حيث اندلعت تظاهرات واحتجاجات لم تخلُ من أعمال عنف في بعض المحافظات.

وبحسب الصحيفة لم تحمل المطالب المطروحة جديداً، ولم تخرج عن دائرة تحسين الأوضاع المعيشية وملاحقة المتورطين بقضايا فساد، ومن هنا، وفق الصحيفة، يبدو أن أول قرار صادر عن الحكومة الجديدة جاء مرتبطاً بهذه الاحتجاجات، حيث نصّ على “إطلاق سراح المعتقلين والتأكيد على تحسين الأوضاع المعيشية رغم أن تحقيق الوعد الأخير قد لن يكون قريباً، مع معاناة الإقتصاد العراقي من مشاكل عديدة، بسبب جائحة كورونا وانخفاض أسعار النفط والعجز الكبير في الميزانية العامة والذي بلغ 41 مليار دولار”. وتابعت الصحيفة متسائلة: هل سيستطيع الكاظمي معالجة هذه المشاكل وإخراج العراق من تأثير النفوذ الخارجي؟

مانشيت إيران: عاصفة اقتصادية تضرب سوق الذهب والعملات 13
جاده ايران واتساب
للمشاركة: