موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة7 نوفمبر 2019 17:49
للمشاركة:

شبابيك إيرانية/ شباك الخميس: ما التهديدات التي تواجه الحياة الطالبية في إيران؟

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

أكّدت الباحثةُ في معهد الدراسات الثقافية والاجتماعية التابع لوزارة العلوم الإنسانية آمنة صديقيان، على ضرورة تنفيذ برامج للتوعية بمخاطر التدخين والكحول في الجامعات الإيرانية، إذ كشفت خلال دراسةٍ حديثةٍ أجرتها أنّ “خُمس الطلاب في الجامعات مدخنون وثلثهم يتناول مشروباتٍ كحولية، أما الثلث الآخر فيفكر بالانتحار”. 
ووفقًا لوكالة “ايسنا”، فقد أوضحت صديقيان أنّ “الرغبة في الهجرة والأمل في المستقبل وأخلاقيات المواطنة وعدم رعاية القانون”، كانت من بين الموضوعات التي تناولتها الدراسة، بينما كان التركيز الرئيسي على طلاب الجامعات الحكومية في العينة المستهدفة للدراسة.

وأضافت صديقيان خلال المؤتمر، أنّ الفئة الطالبية تظهر في وضعٍ أكثر تفاؤلٍ من أي فئةٍ أخرى، عند دراسة مختلف القضايا الاجتماعية. وخلصت الباحثة إلى أنّ بعض الهواجس الاجتماعية مثل الأمل في المستقبل وتوفر فرص العمل، يُنظر إليها بجديةٍ اكثر عند طلبة الجامعات مقارنةً بفئاتٍ أخرى من المجتمع الإيراني.

وكشفت صديقيان عن نتائج عدة دراساتٍ شاركت في إجرائها حول المشاكل الاجتماعية التي تواجه الطلبة في كلٍ من، أميركا وكندا وانكلترا واستراليا، خلصت نتائجها إلى أنّ هناك أيضًا عناصر تهديد للحياة الطالبية في تلك الدول من قبيل، “إدمان المخدرات والسرقة والعنف الجنسي”. وأضافت أنّها اطلعت على البرامج التي تستخدمها تلك الدول للحد من التهديدات وعلاجها، فيما قدمت توصيةً بضرورة اتباع الجهات المسؤولة في إيران لأفضل الطرق؛ للحد من انتشار بعض المشاكل الاجتماعية بين الطلبة، وضرورة أخذ هذه المسألة على محمل الجد.

إنتاج التبغ من فضلات الحيوانات!

حذّر رئيس هيئة مكافحة التدخين الإيرانية، محمد رضا مسجدي، بعد انتشار فيديو يظهر كيفية إنتاج التبغ والمعسل من فضلات الحيوانات وبعض المواد المعطرة، قائلًا: “بالإضافة إلى حقيقة أن استهلاك التبغ وحده له أضرار جسيمة على الإنسان، فإنّ المشكلة التي نواجهها اليوم هي استخدام فضلات الحيوانات في صناعة التبغ، والتي يمكن أن تؤدي إلى العديد من الالتهابات الفطرية والميكروبية والطفيلية في جسم الإنسان”.
وأضاف مسجدي خلال مقابلةٍ مع وكالة “ايسنا”، أنّ مواقع الإنتاج التي تم ترخيصها لإنتاج التبغ يتم مراجعتها وتقييمها من قبل مفتشي وزارتي الصحة والبيئة بشكلٍ مستمر، إلا أنّ هناك بعض المواقع السرية التي تقوم بتصنيع التبغ بطرقٍ غير قانونية وهي خارجة عن سيطرة المؤسسات الصحية في البلاد، وفق قوله.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: