موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة20 أكتوبر 2019 16:06
للمشاركة:

شباك الأحد: مثقفو إيران يخاطبون نظرائهم الأتراك: أوقفوا الحرب على سوريا

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

وجه عدد من الأدباء والفنانيين والسينمائيين الإيرانيين رسالة إلى نظرائهم الأتراك دعوهم فيها للوقوف ضد ما أسموه “آلة حرب أردوغان”.
موقع “خبر آنلاين” نشر نص الرسالة التي وصل عدد الموقعين عليها حتى الآن إلى 106 اسماً، من مشاهير إيران في الوسط الثقافي والأدبي والفني. وخاطبت الرسالة أهل الثقافة والفن والأدب في تركيا بالقول: “أصدقاؤنا الأتراك ونحن نكتب هذه الرسالة هناك المئات من المدنيين والأطفال والنساء والعجائز يموتون أو يهجرون .. هل هذا ما يريده الشعب التركي؟، عليكم بالنيابة عن التاريخ والثقافة والدين والحضارة في تركيا أن تكبحوا جماح آلة الحرب والطمع المجنون القاتل، أوقفوا آلة حرب أردوغان، الكارثة الحالية تتحول إلى جريمة مرعبة وتاريخية، أعيدوا السلام والاستقرار إلى المنطقة هذه مهمتكم ونحن معكم”.

نقل المياه من بحر قزوين.. جدل وإشكاليات

تتضارب وجهات النظر في إيران حيال مشروع جر مياه بحر قزوين الواقع شمال البلاد إلى مدينة سمنان في الوسط، حيث يلقى هذا المشروع معارضة مناطقية من نواب الشمال الذين اعتصموا مراراً في مدنهم ونقلوا اعتراض أهالي الشمال الإيراني إلى البرلمان، بيد أن هذه الاعتراضات لم تفلح حتى الآن في إيقاف هذا المشروع، إذ أنه مايزال يسير قُدماً في الدوائر الحكومية لصالح مؤيديه، الذين يسعون لجر 200 مليون متر مكعب من مياه بحر قزوين سنوياً نحو محافظات الداخل الإيراني وتحلية 50 مليون متر مكعب لتزويد خزانات الشرب بها، والباقي لتحويله لصالح الصناعات.
برغم ما سبق، إلا أن مختصين في المجال البيئي رجحوا عدم الاستمرار في المشروع الذي يهدد الغابات والمياه في إيران، وفي هذا الصدد نقلت وكالة مهر للأنباء رأي المختص في المجال البيئي اسماعيل كهرم الذي أوضح نقاط ضعف المشروع اقتصادياً وسياسياً وبيئياً، وبيّن أن مشروع نقل المياه وتحليتها مكلف جداً ولا يحقق بالمقابل أي عائدات تذكر، فضلاً عن أنه سيدمر ما يقارب 100 إلى 700 هكتار من غابات الشمال الإيراني التي يعود عمرها إلى 3 ملايين سنة، كما سيلحق الضرر بالكائنات الحية التي تعيش في الماء وعلى اليابسة، على حد قوله.
هذا المختص حذر كذلك من قيام دول الجوار التي تتشارك مع إيران في الحقوق المائية لبحر قزوين برفع دعوى “رابحة” لاحقا، بسبب مخالفة قانونية ترتكبها البلاد بجرّها مياه البحر من جهة واحدة.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: