موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة3 أكتوبر 2019 17:05
للمشاركة:

شباك الخميس: شكوك حول انتشار متعمد للإيدز في قرية إيرانية

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية ثقافياً واجتماعياً؟

أثار تجمع اعتراضي لعدد من سكان قرية “تشنار محمودي” التابعة لمحافظة تشهار محال وبختياري أخبار منتناقضة حول انتشار الإيدز في قريتهم بشكل متعمد، حيث جزمت صحيفة “ابتكار” الإصلاحية، بإصابة مجموعة كبيرة (30- 300 شخص) في قريبة واحدة بمرض الإيدز.
و أكدت الصحيفة عجز الجهات الرسمية عن تحديد السبب الذي أدى لذلك، إلا أن بعض أهل القرية يشك بانتقال الفيروس عبر حقن المركز الصحي أثناء فحص سكر الدم.
رئيس الجامعة الطبية في ذات المحافظة مجيد شيراني، أعلن اكتشاف حالات عدّيدة مصابة بمرض الإيدز خلال الشهر الماضي، مما استدعى الجهات الصحية لإرسال فريق صحي خاص من أجل إجراء فحوصات أخرى تحول دون انتشار المرض، نافياً في الوقت نفسه علمه بالسبب الواضح الذي أدى إلى إصابة هذا العدد من الناس، كما تحفظ شيراني على نشر تفاصيل أخرى، مبرراً الأمر بـ “احترام خصوصية المرضى”.

انتهاء جزئي لأزمة البدون

انتهى جزء من أزمة البدون في إيران مع تغريدة للمتحدث باسم مجلس صيانة الدستور عباسعلي كدخدايي الذي أعلن تأييد المجلس لمشروع منح الجنسية لأبناء الإيرانيات. وحسب تقرير لصحيفة “آرمان ملي” الإصلاحية، يوجد 100 ألف سيدة إيرانية متزوجة من أجنبي واولادهن يعانون من أزمة البدون، ووفقاً للقرار فإن إيران ستمنح الأبناء ممن هم تحت الـ 18 سنة الجنسية بشرط الحصول على الموافقة الأمنية الخاصة التي وضعت لإزالة التحفظات على المشروع.

الصدارة في شرب الكحول

تعجبت بعض المواقع الإعلامية الإيرانية من أرقام إحصائية لمنظمة الصحة العالمية حول نسبة استهلاك الكحول في إيران، والتي جاءت فيها إيران وفقاً لموقع “برترين ها” في المرتبة التاسعة بين 189 دولة في العالم تستهلك الكحول. الإحصائية أفادت أن كل إيراني اجتاز عمر الـ 15 سنة يتناول الكحول بشكل منظم بمعدل 28.4 لتر سنوياً، الأمر الذي شككت فيه أغلب المواقع الإيرانية، داعيةً لإجراء مسح داخلي يوضّح الأرقام ضمن دراسة اجتماعية محترفة.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: