موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة14 أغسطس 2018 09:53
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: وحدة استراتيجية منتظرة مع باكستان وبند واضح في اتفاقية قزوين يلبي مطامح إيران بمنع التواجد الاجنبي على مياه المسطح

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية اقليميا؟ً

خاص- جاده ايران

توقع المحلل السياسي الباكستاني راشد عباس نقوي، خلال حواره مع صحيفة “وطن امروز”، تشكّل وحدة استراتيجية بين إيران وباكستان وروسيا والصين مقابل أمريكا، لافتًا أن النظام والبيروقراطية والجيش الباكستاني يتقدموا في لعبتهم السياسية، ويرسلوا إلى أمريكا رسالة مفادها، أن استمرار سياساتها المعادية لإسلام آباد، سيؤدي إلى تهيؤ الأوضاع لتشكيل هذه الجبهة أمامهم.

فيما ابرزت “شهروند” أبرز 5 سمات في معاهدة النظام القانوني لبحر قزوين، والتي قدّمتها كالتالي: / حظر تواجد وعبور الدول غير المطلة على البحر، 2/ منع الأعمال العسكرية للدول الأجنبية على الدول المطلة على البحر، 3/ الملاحة فقط عبر اعلام دول حوض البحر، 4/ تدوين المعاهدة بـ 6 لغات، 5/الاستفادة من المصادر الطبيعية الموجودة.

كما نقلت “آرمان امروز” تصريحات وزير الخارجية محمد جواد ظريف، والذي أكد خلالها على أن بلاده لن تتفاوض مع واشنطن في ظل التهديدات، مشددًا على أن إيران لن تغيّر من سياساتها في المنطقة تحت تأثير العقوبات والتهديدات الأمريكية، كما أنها لن تتفاوض بشأن برنامجها الصاروخي.

فيما أكد المتحدث باسم وكالة الطاقة الذرية الإيرانية بهروز كمالوندي، على أنه لا يمكن إغفال تأثير العقوبات، لكن إذا ما بقت إيران في الاتفاق النووي، فلن يكون تأثير العقوبات مثل إعمال العقوبات في الفترات السابقة، معتبرًا أن البقاء في الاتفاق النووي أفضل من الخروج منه، لكن من الممكن أن يكون لكبار المسؤولين رأي آخر، بحسب ما نقلت صحيفة “رويش ملت”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: