موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة9 سبتمبر 2019 20:03
للمشاركة:

نتنياهو يكشف عن منشأة نووية سرية في أصفهان.. كيف ردت طهران؟

قال رئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتنياهو في مؤتمر صحافي عقده في مقر الحكومة بالقدس المحتلة، إن هناك مشروعًا نوويًا إيرانيًّا سريًّا في منطقة تورقوز آباد في طهران.
نتنياهو أضاف بأن المكان كان يُستخدم سابقًا كمعملٍ لتنظيف السجاد.
و قال نتنياهو: “إسرائيل كشفت عن موقع لتطوير الأسلحة النووية في وقت سابق، لكننا اليوم نعلن اكتشافنا مواقع سرية أخرى في البرنامج النووي الإيراني، وأهمها موقع لتطوير الأسلحة النووية في آبادة جنوب أصفهان. الموقع مختص لتطوير الأسلحة النووية. تمامًا كما حدث في تركقوز آباد ، عندما أدرك الإيرانيون أننا كشفناهم بدأوا على الفور بإخفائها من دون أن يدركوا أنها مكشوفة. وفي النهاية حين أدركوا أننا وصلنا إليهم ، قاموا بتدميرها وازالوا كل شيء” وفق قوله.
وأضاف: “لذلك، أقول للطغاة الإيرانيين: إن إسرائيل تعرف ما تفعله، وإسرائيل ايضا تعرف متى تفعل ذلك، كما تعرف أين تفعل ذلك. في كل مكان وفي جميع الأوقات”.

من جانبها، اعتبرت إيران على لسان وزير خارجيتها محمد جواد ظريف أن “نتنياهو يحاول إشعال نار الحرب في المنطقة”، ونشر ظريف تغريدة على حسابه بموقع تويتر تضمنت فيديو عن نتنياهو في العام 2002 خلال اجتماع في الكونغرس الاميركي أعطى خلاله ضمانات بأن غزو العراق ستكون نتائجه إيجابية على المنطقة، وكتب ظريف يقول إن من يملك القنبلة الذرية الحقيقية أصبح راعيا كذابا ويثير ضجة حول موقع مزعوم “مدمر”، مذكراً بأن نتنياهو وفريق باء لايريدون سوى الحرب، ولايهمهم ،ن يقتل الابرياء وان تهدر 7 تريليونات دولار اخرى، بحسب تعبيره.
وأضاف ظريف موجها السؤال لنتنياهو: “هل تتذكر ضماناتك التي وعدت بها في العام 2002 بشأن النتائج الايجابية لغزو العراق؟، واستطرد ظريف في ذات التغريدة مهدداً نتنياهو بالقول: هذه المرة لن تكون يقينا على الهامش تشاهد ما يحدث ولن تكون في مأمن هذه المرة”.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: