موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة5 سبتمبر 2019 17:10
للمشاركة:

شباك الخميس: مشجعة كرة قدم تضرم النار بنفسها من أجل الملاعب

ما الذي جاءت به الصحافة الإيرانية داخلياً وخارجياً؟

أضرمت شابة إيرانية (29 سنة) النار بنفسها أمام إحدى محاكم طهران في يوم محاكمتها حسب صحيفة “ايران” الحكومية التي أفادت بأن الشابة اعتقلت في شهر شباط المنصرم أثناء اشتباكها مع شرطة الملاعب التي منعتها من دخول الملعب لمشاهدة المباراة وذلك طبقاً للقانون الإيراني الذي يمنع النساء من دخول كمشجعات إلى ملاعب كرة القدم، ووفق التقرير فإن عائلة الشابة تمكنت من إخراجها من السجن بسند مالي وهي تعاني من اضطراب ثنائي القطب، وتخضع للعلاج منذ سنتين، العائلة اعتبرت كذلك أن خوف ابنتها من السجن هو ما دفعها لإضرام النار بنفسها، حيث كان من المحتمل أن تُعاقب بالسجن لمدة 6 أشهر.
يذكر أن قضية دخول النساء الإيرانيات إلى الملاعب بدأت تترد مؤخراً مع اعتقال 6 فتيات منذ أسابيع كنا يشاركن بحملات تطالب بالسماح لهن بدخول الملاعب.

قرصنة الأدوية على الانستغرام

انتقل تجار شارع “ناصر خسرو” للأدوية غير المرخصة إلى منصات التواصل الاجتماعي ليروجوا لأدويتهم المفقودة غالباً من الصيدليات أو ممنوعة. حسب تقرير لصيحفة “آفتاب يزد” الاصلاحية، فإن وزارة الصحة الإيرانية أعلنت مراراً عدم وجود أزمة نقص دواء في البلاد إلا أن بحث صغير على السوشال ميديا يوضح بيع عدد من أنواع الأدوية المفقودة في السوق بمبالغ طائلة وجميعها مصدقة من وزارة الصحة الإيرانية، مما يعني وجود فساد في طرح الأدوية خارج الصيدليات التي بدأت تدخل بدورها لعبة بيع الأدوية الكترونياً دون أي رقابة، الأمر الذي انتقده وزير الصحة سعيد نمكي، داعياً المواطنين للعزوف عن شراء الأدوية عبر الانترنت. التقرير أضاف أن سوق الأدوية السوداء ازدهرت مؤخراً على حساب السلامة والصحة.

ما نراه ليس مسرح

ترتفع مع كل عرض مسرحي أصوات تنقد خلو الخشبة من الأفكار والرؤى، على الرغم من أن كل مسارح إيران تستضيف كل ليلة 120 عرض مسرحي. حسب تقرير لصحيفة “ابتكار” الإصلاحية، فإن خصصة المسرح وابتعاده عن هدفه جعل منه نسخة أخرى لا تشبه ما يرغب به عشاق فن المسرح. ابتكار نقلت في تقريرها رأي الممثل المسرحي آرش فلاحت بيشه الذي اعتبر أن قبول الوضع المأساوي للمسرح يعني أن نغلق أبوابه ونعلن موته، لكن ما يجعل البعض يقاوم هو أن الفكرة لا تموت، وفق رأيه.

المسرحي الإيراني، انتقد كذلك دخول مؤثري السوشيال ميديا على خشبة المسرح لتحقيق أرباح طائلة للمستثمرين، ولم ينف المسرحي فلاحت بيشه تقصير أهل الفن من خلال ايتعادهم عن هواجس الناس وخلو نصوصهم المسرحية من الأفكار الجذابة.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: