موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
قراءة طويلة13 أغسطس 2018 11:00
للمشاركة:

بين الصفحات الإيرانية: المكاسب الإيرانية المنتظرة بعد التوقيع على اتفاقية تقسيم قزوين والصين تستحوذ على 80% من اتفاقية تطوير حقل بارس النفطي

ما الذي جاءت به الصحف الإيرانية إقليمياً؟

خاص- جاده ايران

اعتبر حسن هاني زاده الخبير في الشؤون الدولية، خلال عموده الأسبوعي على صفحات “آرمان امروز” أن إيران بتوقيعها على اتفاقية تقسيم بحر قزوين تستطيع أن تقدّم نفسها في المستقبل شريك استراتيجي مهم للغاية في الدول المطلة على ساحل بحر قزوين. كما أن قضية ترانزيت السلع من آسيا الوسطى عبر إيران إلى الخليج وشمال أفريقيا من الممكن أن يعتبر ممر مهم للغاية لإيران.

فيما أكد الخبير في الشؤون الدولية بهرام أمير أحمديان، على أن رئيس تركيا رجب طيب أردوغان، سيضطر في النهاية أن يتفق مع حكومة أمريكا حول الملفات الاقتصادية بين الدولتين ويتصالح معها، وذكر أن أنقرة لأجل الإشارة لأهميتها لدى الغرب، اختارت التقارب بأسرع ما يمكن مع موسكو وطهران، حسبما نقلت عنه “ابرار”.

كذلك أشار مساعد وزير الخارجية للشؤون الاقتصادية غلام رضا أنصاري، إلى وجود 23 مليون وحدة صناعية صغيرة ومتوسطة في أوروبا والتي يمكن لطهران الاستفادة منها للالتفاف على العقوبات ورفع احتياجات إيران، وفقًا لصحيفة “أفكار”.

في الوقت الذي ذكرت “عصر إيرانيان” أن شركة “سي إن بي سي” الصينية استحوذت على 80% من الاتفاقية الخاصة بتطوير المرحلة الـ 11 لحقل بارس الجنوبي، بعدما حلّت محل شركة توتال الفرنسية.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: