موقع متخصص في الشؤون الإيرانية
للمشاركة:

بالفيديو: خمس شخصيات إيرانية طالتها العقوبات الأميركية

آية الله علي خامنئي

المرشد الأعلى للجمهورية الإسلامية، استهدفته العقوبات الأميركية بموجب أمرٍ تنفيذي وقعه الرئيس الأميركي دونالد ترامب نهاية حزيران/ يونيو 2019، وصرح فيه حينه قائلاً إن العقوبات ستجمد مليارات الدولارات من الأموال الإيرانية، وستمنع خامنئي من الوصول إلى موارد مالية، وبرّر ترامب خطوته بمسؤولية خامنئي عن “سلوك إيران العدائي”، وإسقاطها للطائرة الأميركية المسيّرة.

محمد جواد ظريف

وزير الخارجية، أدرجته وزارة الخزانة الأميركية نهاية تموز/ يوليو 2019 ضمن “قائمة الشخصيات ذات التصنيف الخاص لدى إدارة مراقبة الأصول الأجنبية”، وبموجب هذه الخطوة سيتم تجميد الأصول المملوكة لظريف ومنع الأميركيين من التعامل معه. ولم يصدر تبرير للعقوبات على لسان أي مصدر رسمي أميركي.

قاسم سليماني

قائد قوة القدس في الحرس الثوري الإيراني، أدرجته واشنطن على لائحة الإرهاب عام 2011، عملاً بالقرار الأممي رقم 1747 وفي قائمة الأشخاص المفروض عليهم الحصار، لاتهامه بدعم السلطات السورية في قمع الاحتجاجات الشعبية عام 2011. و فرضت أميركا عليه العقوبات مرة أخرى مع الرئيس السوري بشار الأسد وغيرهم، لتقديمه دعماً مادياً للحكومة السورية. ولم يرفع اسمه من القائمة بموجب الاتفاق النووي.

صادق آملي لاريجاني

الرئيس السابق للسلطة القضائية الإيرانية، ورئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام حالياً، أدرجته وزارة الخزانة الأميركية عام 2018، على لائحة العقوبات عملاً بالأمر التنفيذي 13553، متهمة اياه إلى جانب كونه موظفاً حكومياً بالضلوع في انتهاكات حقوق الإنسان في إيران، ومسؤولاً عن الإشراف الإداري لإعدام الأفراد والتعذيب والمعاملة القاسية واللاإنسانية.

غلام رضا ضيائي

مدير سجن “رجائي شهر” أو ما يعرف ب”سجن الموت” في إيران، أدرجته وزارة الخزانة الأميركية عام 2018، على لائحة العقوبات عملاً بالأمر التنفيذي 13553، متهمة إياه بإعطاء الأوامر والتوجيهات للقيام بانتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان في إيران.

جاده ايران واتساب
للمشاركة: